ما هى الشموع اليابانية بالتفصيل

الشموع اليابانية هى نوع من أنواع الإشارات التي تستخدم بين تجار الفوركس وتعتبر من المفاهيم الشائعة، التي قد لا يعرفها الكثير ولهذا فقد قررت أسرة موقع ” صناع المال “ عمل هذه المقالة حتى يتعرف عليها الجميع كمعلومة هامة جداً لمن يهتم  بهذا المجال الواسع المليئ بالمصطلحات الإقتصادية فتابعوا معنا جيداً السطور التالية.

:: كيف نشأت الشموع اليابانية ::

الشموع اليابانية

عندما دخلت اليابان سوق الفوركس وتوسعت فيه قام اليابانيون بإنشاء إسلوب يعد جديداً في عملية التحليلات الفنية لسوق الفوركس، فقام ” ستيف نيسون “ بإكتشاف نمط جديد يسمى الشموع يستخدمه في تحليله، لذا تم إطلاق إسم الشموع اليابانية عليه، وقد قام ستيف بالدراسة والبحث والتعايش الكامل مع هذا المصطلح وعشقه عشقاً كبيراً.

ثم بدأ يكتب عنه حتى أصبح لهذا المصطلح شعبية كبيرة في التسعينيات، ثم بعد ذلك قام بتأليف كتاب سرعان ما أصبح علم يتم تدريسه في الكليات الإقتصادية وذلك لأن إسلوبه في التحليل الفني كان إسلوب مذهل ورائع، وفيما بعد تم إطلاق لقب ” سيد الشموع “ على ستيف نيسون.

وقد إستخدم ستيف نظام الشموع اليابانية لكي يحلل سهم الأرز في تعاملات الفوركس، وأصبح من أغنياء اليابان بسبب تجارته في الأرز وإستخدامه لتلك الوسيلة في التحليل، وقد إنتقل مصطلح الشموع اليابانية إلى الولايات المتحدة ولقي نجاحاً كبيراً بفضل مرونة المصطلح وسهولته في التحليل لأي سهم.

⇐ إقرأ أيضاً عن : ما هو الفوركس وكيف تربح منه بسهولة

:: ما هى الشموع اليابانية بالتفصيل ::

إن أفضل مثال لكي نبين شرح مفهوم الشموع اليابانية هو من خلال الصورة التالية

الشموع اليابانية

وبصفة عامة الشموع اليابانية يتم إستخدامها لتحديد السعر الأعلى والأدنى الذي وصل إليه السهم خلال عملية التجارة، وتقوم أيضاً الشموع بتوفير المعرفة الكاملة لأسعار الإغلاق والإفتتاح، وللتوضيح أكثر نذكر ما يلي :

  • إذا تم إغلاق الشمعة على السعر القريب من أكثر سعر للإفتتاح، فتأخذ هذه الشمعة الجسم الغير مظلل، أي يكون لونها أبيض من الداخل.
  • أما إذا أخذت الجسم المظلل أي اللون الإسود من الداخل فهذا يعني أن السعر إنخفض عن السعر الذي بدأ به الإفتتاح، وهو مبين في الصورة باللون الإسود.
  • ولمعرفة المظلل والغير مظلل من الشمعة اليابانية، فقد  أطلق عليه إسم ” Real body ” وهو الجسم أو الهيئة الذي أخذته الشمعة.
  • أما الأطراف الخاصة بالشمعة فتمثل السعر الأدنى والسعر الأعلى الذي وصل إليه السهم، وذلك من خلال عمليات التداول في فترة زمنية يتابعها المضارب في الفوركس.
  • أما طرف الشمعة الأعلى وهو ما يطلق عليه القمة، فهذا يقوم بتمثيل السعر الأعلى الذي وصل إليه السهم من خلال عمليات التداول.
  • أما قاع الشمعة فيمثل طرف أدنى وهو أدنى سعر قد وصل إليه السهم من خلال عمليات التداول.

والشموع اليابانية تعَد من أحسن أدوات التحليل في أسواق الأسهم، وهى التي تجعل هناك سهولة في قراءة أي رسم بياني لسهم ما، فهى تجعل المضاربين يفهمون بكل سلاسة حركة السوق بالنسبة للسهم، فالمضارب الذي يستخدم الشموع اليابانية يمكنه بكل سلاسة أن يتوقع إتجاهات السوق بسرعة كبيرة عن أي وسيلة أخرى.

كذلك يمكنه أن يدمج الشموع اليابانية مع كافة الأدوات التحليلية الأخرى كوسيلة مفيدة جداً يحدد من خلالها متى يدخل في المضاربة ومتى يخرج.

⇐ إقرأ أيضاً عن : تعلم الفوركس قبل دخول سوق تداول العملات

قدمنا لكم أعزائنا متابعين موقع ” صناع المال ” شرح كامل لمصطلح الشموع اليابانية وكيف نشأت وقد يكون هذا المصطلح غريب بالنسبة للبعض، نرجو أن نكون قد القينا الضوء عليه بشكل كافي ومبسط، ففضلاً وليس أمراً قوموا بنشر المقال على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة حتى تنتشر المعلومة كما أن الموقع يرحب بتعليقاتكم وإستفساراتكم.

قد يعجبك أيضًا