fbpx

علاج الإسهال عند الدواجن التسمين وأسبابه

علاج الإسهال عند الدواجن التسمين ، يعتبر الإسهال الأبيض من أكثر أنواع الإسهال انتشارًا بين الدواجن.
وينتج عن هذا النوع من الإسهال، بكتيريا تعرف باسم بكتيريا سالمونيلا بللورم.

وسنوضح لكم من خلال موقع “صناع المال” علاج الإسهال عند الدواجن التسمين، وأسباب الإصابة بها، وأعراضها والوقاية منها.

أسباب الإسهال عند الدواجن

تتعرض الدواجن للإصابة بالإسهال لعدة أسباب، تتمثل في الآتي:

أسباب غذائية

  • يتم الإصابة بالإسهال عن طريق زيادة الأملاح في الماء.
  • طرأ بعض من التغيرات في أنواع الحبوب والعلف، الذي يتم استخدامه في إطعام الدواجن.
  • إطعام الدواجن ببعض الأطعمة، التي تتسم بصعوبة في هضمها مثل الشعير.

عوامل وأسباب رعاية

  • عدم التهوية الجيدة التي تلزم الدواجن، الأمر الذي ينتج عنه قلة في الأكسجين.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: أمراض دواجن التسمين وعلاجها

علاج الإسهال عند الدواجن التسمين

ما هي بكتيريا سالمونيلا بللورم

هذا النوع من بكتيريا سالمونيلا بللورم ما هو إلا عبارة عن ميكروب يقوم بمحاربة التغيرات المناخية والجوية.

وهذا النوع من الميكروبات ينتشر ويكثر في موتى الطيور المتعفنة، ومن هنا يستطيع الميكروب أن ينتقل، وينشر العدوى بين الكثير من الطيور الأخرى.

وهذا النوع من الميكروبات لا يموت، إلا إذا تعرض لدرجة حرارة مرتفعة لفترات طويلة.
وهذا الميكروب ينتقل مع سلالة الطائر الذي يحمل المرض، وأيضًا مع فترة حضانة الميكروب، وهي فترة تتراوح ما بين ثلاثة إلى خمسة أيام.

كيفية الإصابة بالإسهال الأبيض

  • تتعرض دواجن التسمين بالإصابة بهذا النوع من الإسهال، عن طريق العدوى التي تنتشر بينهم من طائر مريض إلى طائر أخر سليم.
    ومن الممكن أيضًا أن تتم إصابة الدواجن بهذا النوع من الإسهال عند تناولها لطعام أو ماء ملوث.
    أو إذا كان المكان الذي تعيش به ملوث وغير نظيف.
  • وتحدث الإصابة أيضًا، عن طريق اللمس أي عند لمس طائر مصاب لأخر سليم فتحدث العدوى بعدها.
  • عند إصابة أحد الدواجن الأمهات بالميكروب، فإنها تقوم بنقل العدوى إلى البيض.
    ومن هنا ينتقل الميكروب إلى صغار الكتاكيت بعد مرحلة فقس البيض مباشرةً.
  • قد تصاب الدواجن أيضًا بالميكروب المسبب للإسهال الأبيض، عن طريق الهواء المحمل بالميكروب.
    ومن هنا يتم انتقال العدوى إلى صغار الكتاكيت، وعند إصابة الكتاكيت بهذا الميكروب.
    تبدأ الأعراض في الظهور عليها خلال الأسبوع الثاني من الإصابة.
  • أما إذا كانت إصابة الكتاكيت بالميكروب بسبب مخلفات ونفايات البيض.
    فهنا تبدأ الأعراض في الظهور عليها خلال الأسبوع الأول.

» نرشح لك أيضاً قراءة: تسمين الدواجن في المنزل

أعراض الإصابة بالإسهال الأبيض عند دواجن التسمين

تبدأ أعراض الإصابة بالإسهال عند دواجن التسمين عقب مرور أسبوعين من الإصابة بالميكروب، وتتمثل هذه الأعراض في الآتي:

  • تبدأ الدواجن في الامتناع عن تناول الطعام، كما يلاحظ عليها الخمول والكسل والتعب، وملاحظة قلة حركة الطيور بالشكل المعتاد.
  • تبدأ أجنحة الدواجن في التراخي، ويلاحظ انتفاش الريش عن مظهره الطبيعي.
  • يبدأ ظهور الإسهال على الدواجن، مع ملاحظة أن يكون لونه مائل إلى اللون الأخضر، مع وجود بعض الإفرازات ذات اللون الأبيض به.
  • تظهر على الدواجن حالة من التشنجات والإعياء الشديد، وهذا ينتج عن عدم انتظام قدرته على التنفس بالشكل الطبيعي.
  • عند إصابة الدواجن البالغة بهذا الميكروب، فإنها لا تظهر عليها العديد من الأعراض كالتي تظهر على صغار الدواجن والكتاكيت.
    حيث أنه يلاحظ عليها قلة إنتاجها للبيض، وهذا يحدث نتيجة تعرضها لتلف المبيض.
  • عند إصابة الدواجن بالميكروب المسبب للإسهال، فإنها تصاب بالتهاب في القلب والإصابة بنزيف في الكبد.
    مع وجود بقع رمادية اللون في الرئتين والقانصة والكبد.

علاج الإسهال عند الدواجن التسمين

هناك عدة طرق لابد من اتباعها، عند إصابة أحد الدواجن بميكروب الإسهال الأبيض.
وتستخدم هذه الطرق من أجل علاج الطيور المصابة، والمحافظة على الطيور السليمة من الإصابة بالعدوى.
وتتمثل طرق علاج الإسهال عند الدواجن التسمين فيما يلي:

  • ضرورة القيام بعزل الدواجن المصابة، حتى لا تتعرض الدواجن السليمة للإصابة.
  • ضرورة تجهيز مكان نظيف للغاية، ويتم تطهير هذا المكان جيدًا، ورشه لقتل الميكروبات.
    ويتم ذلك عن طريق استخدام 20 جرام برمنجانات وبوتاسيوم، ويتم إضافة 40 سم فورمالين.
    وذلك لكل متر مكعب من حجم هذا المكان، وذلك بالإضافة إلى تطهير الأدوات المستخدمة في التربية جيدًا قبل أن يتم استخدامها.
  • يتم وضع علاج للدواجن المصابة والكتاكيت في الطعام أو الماء، وهذا الدواء لابد أن يشتمل على مضاد للسالمونيلا.
    وخلطه بكميات مناسبة مع بعض المضادات الحيوية الأخرى، ويتم استعمال هذا العلاج لمدة لا تقل عن أسبوعين.

» لمزيد من المعلومات اقرأ: كيفية تربية دواجن التسمين

علاج الإسهال عند الدواجن التسمين

طرق الوقاية من الإسهال الأبيض

  • ضرورة الحرص على عدم تربية أنواع وأعمار مختلفة من الدواجن في نفس المكان.
  • الحرص على التنظيف المستمر لمكان معيشة الدواجن.
  • القيام بتنظيف قشر البيض جيدًا، والحرص على مراقبة عدم اتساخه، وذلك عن طريق جمعه باستمرار وعدم تركه لمدة طويلة.
  • ضرورة القيام بتبخير البيض، بعد أن يتم جمعه وقبل أن يتم تفريخه، وذلك من أجل قتل البكتيريا.
    التي تنتشر على القشرة الخارجية، بالإضافة إلى تبخير جميع الأدوات التي تستخدم في تربية الدواجن.

وفي ختام موضوعنا عن علاج الإسهال عند الدواجن التسمين،  فيُنصح بضرورة إجراء اختبارات بصفة دورية، لأمهات الدواجن التي تنتج بيض التفريخ.

على ألا يتم تفريخ بيض الأمهات، إذا تلاحظ عليها إصابتها بالمرض.

تابعنا على فيس بوك

تابعنا على انستجرام

تابعنا على يوتيوب

نحن نستخدم ملفات الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم لديك.. شكرًا لتفهمك. موافقة معرفة المزيد