أهم المحاصيل الزراعية الصيفية والشتوية فى مصر

أهم المحاصيل الزراعية الصيفية والشتوية فى مصر ، هو حديث موقعنا اليوم على منصة موقع صناع المال ، حيث تعتبر جمهورية مصر العربية من أهم الدول المعتمدة على الزراعة بشكل كبير في اقتصادها المالى والإجتماعى، وبذلك فنجد أن مساحات كبيرة جداً فى مصر مستغلة ومستعملة فى الزراعة.

كما أقدم لك: مشروع الصوب الزراعية لإنتاج الخضر للتصدير بالتفصيل

أهمية الزراعة فى مصر :ـ

  • إن المحاصيل الزراعية الصيفية والشتوية فى مصر تتميز بجودتها العالية ونظافة تربتها المستخرجة منها.
  • ومن هنا كانت دولة مصر من ضمن أكثر دول العالم إستخداماً وإنتاجاً للمحاصيل الزراعية المعروفة بجودتها.
  • كما أن هناك العديد من القرى بل وحتى فى المدن يكون بها الكثير من الأهالى والمواطنين الذى يعملون فى مجال الزراعة، هذا فضلاً عن توفير دخل كبير وفائض مالى للدولة من خلال إستخدامها للزراعة.
  • إذا كانت أى دولة فى طريقها إلى النجاح فليس أمامها سوى ثلاث طرق وهم الإهتمام بالزراعة أو الإهتمام بالصناعة أو الإهتمام بالتجارة، وذلك كله مرتبط بالتعليم الذي يتعلق باختراع آلات ومعدات تساعد فى هذا المجال.
  • وإذا نظرنا إلى دولة مصر لنجد أنها اتخذت طريق الزراعة، وكان إختيارها فى ذلك ناجح جداً لأن إستخدام الزراعة والإعتماد عليها له فوائد ومميزات كبيرة جداً فلا يمكن الإستغناء عن الزراعة سواء فى مصر أو خارجها لأنها بمثابة أساساً للحياة.
  • كما أنه بواسطة الزراعة تستطيع الدولة أن تكفى حاجة أبنائها وتحد من الإستيراد الذى يكلف الدولة أموالاً باهظة.
  • كما أنها تستطيع تصدير المنتجات الزراعية المتبقية عن حاجتها وتحقق الربح منها من خلال بيعها للدول الخليجية أو الأوروبية التي لا تعتمد على الزراعة بشكل كبير وفى حاجة لتلك المنتجات الزراعية.

ولا يفوتك التعرف على: دراسة جدوى زراعة الطماطم في الصوب الزراعية

عملية الزراعة فى مصر :ـ

عملية الزراعة فى مصر

  • تنقسم الزراعة فى مصر على موسمين زراعيين وهما الموسم الصيفي والموسم الشتوي، وليس معنى موسمين أن الزراعة تكون فيهما مرتين فقط فى السنة، بل على العكس يتم الزراعة والحصاد أكثر من مرة فى السنة فى التربة الزراعية.
  • كما أنه يتم زراعة محاصيل زراعية مختلفة كثيراً، بيد أن لكل موسم وله مزروعاته ومنتجاته والبذور التى يمكنه أن ينتجها بصورة طيبة، وذلك تبعاً لدرجة الحرارة ومدى حاجة كل محصول زراعى لدرجة حرارة.
  • فهناك فواكه وخضروات لا يمكن زراعتها إلا فى فصل الشتاء لأنها تحتاج لدرجة حرارة منخفضة، وكذا يوجد فواكه وخضروات لا يمكن زراعتها إلا فى فصل الصيف وذلك لأنها تحتاج لدرجة حرارة مرتفعة.
  • إلا أن ذلك ليس شرطاً أساسياً الآن لأنه قد وجدت الصوب الزراعية الحديثة التى يمكنها زراعة وانتاج أى منتج فى أى فصل من العام وتهيأ له الجو الملائم لكى يتم انتاجه بشكل جيد.
  • ولكن هذا يعتبر استثناء، اما فى الطبيعى فتكون الزراعة على موسمين.

الفرق بين المحاصيل الزراعية الصيفية والمحاصيل الزراعية الشتوية :ـ

  • تنقسم المحاصيل الزراعية فى مصر، كما ذكرنا سلفاً، إلى محاصيل صيفية وهى تلك التى تتحمل درجة حرارة عالية، بل ولا غنى عن درجة الحرارة العالية هذه لكى تصل تلك المحاصيل إلى مرحلة النضج.
  • ومن أشهر الأمثلة على هذه المحاصيل الصيفية البطيخ والذرة والخيار والشمام، لذلك نجد أن درجة الحرارة تؤثر على هذه المحاصيل بالإيجاب وليس بالسلب.
  • لذلك نجدها تتأقلم مع الحرارة العالية بشكل كبير، أما المحاصيل الزراعية الشتوية فهي على العكس من سالفتها وتحتاج إلى درجة حرارة منخفضة مثل الفراولة والرمان و الخس والبازلاء والفاصوليا والفول.
  • كل هذه درجة الحرارة المنخفضة تؤثر عليها بالإيجاب أيضاً.

أهم المحاصيل الزراعية الصيفية والشتوية فى مصر :ـ

أهم المحاصيل الزراعية الصيفية والشتوية فى مصر

  • إذا كانت مصر تعتبر من أهم دول العالم المستخدمة والمنتجة للزراعة، فبناء على ذلك يكون لديها الخبرة الكافية لإنتاج العديد من المحاصيل المهمة التى تتميز عن سائر المحاصيل الزراعية التى ينتجها العالم أجمع.
  • ومن أكثر الأمثلة إثباتاً على ذلك:ـ محصول القطن، وتعتبر مصر الدولة الثانية في إفريقيا إنتاجاً للقطن، كما أن القطن المصرى مميز جداً عن جميع محاصيل القطن فى العالم نظراً لأنه ينمو فى درجة الحرارة المطلوبة والموجودة فى مصر ومن الصعب توافرها فى أى دولة.
  • أيضاً محصول الأرز تعتبر مصر أكبر دولة في أفريقيا انتاجاً للأرز خاصة بعد بناء السد العالى، نظراً لحاجة الأرز إلى الكثير من الماء، أيضاً محصول الذرة نجد ان مصر تنتجه بشكل كبير لأنه يساعد بشكل كبير فى تغذية الحيوانات والدواجن والماشية، وايضاً القمح والفواكه.
  • وتعتبر مصر من أكثر الدول تميزاً فى إنتاج القمح والعديد من الفواكه، وكذا البرسيم، حيث نجد العديد من الأراضى فى مصر تقوم بزراعة البرسيم استخداماته الكثيرة في تغذية المواشي والحيوانات.
  • ويتم زراعته فى وادى النيل والدلتا وايضاً الخضروات مثل الطماطم التى تزرع فى الصيف والشتاء وتعتبر المحصول الزراعى الأكثر إنتاجاً فى مصر.

إليك ايضًا: شروط بناء مزرعة دواجن على أرض زراعية

العوامل الطبيعية التى تساعد فى قيام الزراعة فى مصر :ـ

العوامل الطبيعية التى تساعد فى قيام الزراعة فى مصر

  • إذا كانت مصر متميزة فى الزراعة فذلك مرده للعديد من الأسباب مثل أنها تتمتع بوفرة المياه من خلال نهر النيل وغيره من البحيرات والمياه الجوافية، وتعتبر المياه من أهم العوامل الطبيعية التي تقوم عليها الزراعة نظراً لحاجة النبات إلى الماء.
  • أيضاً التربة تعتبر من العوامل الطبيعية وفى هذا الصدد نجد أن هناك أراضى ومساحات زراعية رائعة فى مصر يمكن استغلالها للزراعة، والمناخ وهو يعتبر من أهم العوامل الطبيعية فى الزراعة، وهذا متاح بشكل كبير فى مصر لأنها تتمتع بدرجة حرارة رائعة ومعتدلة.

وفى نهاية رحلتنا مع أهم المحاصيل الزراعية الصيفية والشتوية فى مصر ، وبناءا على ما سلف ذكره نجد أن المحاصيل الصيفية والشتوية فى مصر تعتبر من ضمن العوامل المهمة التي ترفع من الاقتصاد المصرى, والتى تعمل على انتعاش البلاد.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا على فيس بوك

تابعنا على انستجرام

تابعنا على يوتيوب