هل القرض لعمل مشروع حرام ؟

هل القرض لعمل مشروع حرام ؟، يحتاج الكثير من الناس إلى أخذ قرض من البنك لسد احتياجاتهم أو إقامة مشاريع أو غير ذلك من الأسباب، لكم الكثير من الناس يريد أن يعرف هل القرض لعمل مشروع حرام أم لا وهذا ما سوف نوضحه لكم على موقع صناع المال كما ذكره الأئمة في هذا الشأن.

وللمزيد تعرف على: شروط قروض البنك الإسلامية + أهم البنوك

ما هو القرض ؟

القرض هو عبارة عن اتفاق يجرى ما بين طرفين بشكل كتابي، بحيث يأخذ الطرق الأول من الطرف الثاني مبلغ من المال ويتم تسديد هذا المبلغ على عدة أقساط بحيث يتم سداد القرض بقيمة أكثر من القيمة التي أخذت به وهذا في حالة القروض المصحوبة بربا، أما رد المبلغ بدون فوائد يكون هذا هو القرض الحسن الحلال.

حكم القروض

القرض كما ذكرنا هو عبارة فعل يكون بين طرفين بغرض تسهيل أمور المسلم والتفريج عنه ومساعدته على قضاء حاجته وذلك الأمر له عظيم الأجر والثواب لما ورد في الحديث الشريف ((ما من مسلم يقرض مسلماً قرضاً مرتين، إلا كان كصدقة مرة)).

وعندما يكون القرض غير ربوي ويكون تسديد هذا القرض بنفس القيمة التي تم أخذ القرض بها يكون هذا قرض حسن وفي هذه الحالة يكون هذا القرض حلال.

هل القرض لعمل مشروع حرام ؟

هل القرض لعمل مشروع حرام ؟

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((مَنْ أَخَذَ أَمْوَالَ النَّاسِ يُرِيدُ أَدَاءَهَا أَدَّى اللَّهُ عَنْهُ وَمَنْ أَخَذَ يُرِيدُ إِتْلَافَهَا أَتْلَفَهُ اللَّهُ ) رواه البخاري.
  • لهذا يقول الكثير من المشايخ أن أخذ القرض الحسن الذي لا يشترط فيه الفوائد الربوية لا حرج في ذلك، وخاصة لو عزم صاحب القرض على سداد هذا القرض.
  • أما لو كان القرض فيه فائدة ربوية ثابتة ففي هذه الحالة لا يجب الإقدام على هذا القرض وذلك لما في الربة من حرام كبير وهذا الرأي استندوا على قول الله تعالى: (وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً. وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً ) الطلاق/2 ،3 .

كما أقدم لكم اليوم: حكم تداول العملات حلال ام حرام ؟

متى يكون القرض الشخصي حلال ؟

عندما يفكر المسلم في أخذ قرض من البنك فإنه يقع في حيرة ما إذا كانت هذه القروض حلال أم حرام، لهذا فقد وضع المشايخ شروط لجعل القرض حلال ومن هذه الشروط ما يلي:

1- حلال لمن اضطر

قال الشيخ محمد توفيق، وهو أحد علماء الأزهر، ((أن القروض البنكية في المجمل حرام ولكن إن القرض حلال لمن اضطر إليه فقط، ويجوز الحصول على القرض التمويلي بعد إنشاء مشروع)).

2- شراء سيارة أو تمويل عقاري

قال الشيخ محمد وسام أمين الفتوى في دار الإفتاء في أحد البرامج الشهيرة إن القروض البنكية تنقسم إلى نوعين هما:

  • التمويل العقاري أو شراء سيارة: هذا النوع من القروض حلال لأنه لا يوجد فيه ربا.
  • أما القروض الشخصية فهي غير جائزة إلا في أضيق الحدود، لأن هذه القروض تجعل الشخص يقع في الديون وخاصة إن المشروع سوف يغطي باقي أقساط البنك وهدف الشرع من ذلك هو عدم إغراق الشخص في الديون.

3- إقامة مشروع

لقد قال الشيخ أحمد ممدوح أمين الفتوى إن القروض التي تؤخذ من البنك ويتم تحديد قيمة فوائد هذا القرض هي حرام شرعًا، أما في حالة ما إذا قام المقترض بأخذ القرض حتى يشتري منزل ليعيش فيه هو وأسرته جاز له ذلك.

4- الاقتراض لمنفعة

لقد قال مفتي الجمهورية الدكتور علي جمعة على أحد القنوات الفضائية إن اقتراض المسلم بغرض المنفعة بشكل عام يعتبر حلال ولا حاجة في ذلك، لكن أخذ القروض لأعمال غير ضرورية يعتبر حرام.

اقرأ ايضًا: القرض الحسن من بعض البنوك والجمعيات الخيرية لمساعدة الفقراء

شروط القرض حلال

شروط القرض حلال

هناك بعض الشروط التي يجب أن تتوفر في القرض حتى يكون القرض حلال وهذه الشروط تتمثل في التالي:

  • يجب أن يكون الشخص الذي سوف يعطي القرض هو المالك لهذا الماء، لأنه لا يمكن للشخص إن يعطي مال غيره مثل مال اليتيم أو غيره.
  • يجب أن يكون المال المقترض بنفس القيمة التي سوف يرد بها هذا المبلغ ويكون ذلك بغرض بعيد عن التجارة أو الكسب أو الربا لخروج هذا المبلغ من صاحب القرض ويكون بهدف مساعدة المحتاج فقط.
  • حتى يكون القرض صحيح يجب أن تكون القيمة المسددة من الطرف الثاني إلى الطرف الأول معلومة ومتفق عليها، ويجب على المقترض أن يلتزم بالسداد.
  • يجب العلم إن المال المقترض يعتبر دين على صاحب القرض ويكون في ذمته ويجب أن يرد المقترض لصاحب القرض المال بدون أن يؤخره عن الموعد المتفق عليه.
  • لا مانع من أن يقوم الطرف الثاني بدفع قيمة أعلى من المتفق عليها للطرف الأول في سداد القرض طالما أن لديه المال متوفر في الوقت الحالي وذلك لما ورد في الحديث الشريف ((خيركم أحسنكم قضاء)).
  • أما بالنسبة للقروض التي تؤخذ من البنوك لبعض الأعمال مثل الزواج أو شراء منزل أو غير ذلك من الأفعال فقد اختلف فيها أهل العلم.
  • أي زيادة في قيمة تسديد القرض عن قيمته الحقيقة فهي حرام وذلك استنادًا للحديث الذي قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم ((كل قرض جر نفعاً فهو ربا)).

إليك من هنا: حكم ادخار المال في البنوك

حكم تسديد القرض

حكم تسديد القرض

من أراد أن يسدد قيمة القرض فهناك عدة أحكام يجب أن يعلمها في تسديد القرض وهي:

  • يجوز للشخص المقترض أن يشتري المنتج أو السلعة بقرار مؤجل وبعد ذلك يمكن للشخص أن يقوم ببيع هذه السلعة وتسديد قيمتها وتعتبر هذه التجارة حلال.
  • لو كان القرض واجب السداد بمال معين يجب أن يكون هذا المال المردود هو نفس قيمة المال الذي تم اقتراضه بدون دفع فوائد أو ربا لأنه في هذه الحالة يكون حرام.

حكم أخذ قرض من البنك للتجارة

  • يسأل بعض الناس في حكم أخذ القرض من البنك للعمل في أعمال التجارة هل هي حرام أم حلال.
  • لقد قال الشيخ أحمد وسام أمين الشيخ في دار الفتوى المصرية: إنه يوجد فرق ما بين أن يأخذ الإنسان قرض شخصي لسد احتياجاته أو أخذ قرض بسبب للتمويل لأحد المشروعات التي يدخل فيها صاحب العمل.
  • وأضاف الدكتور أحمد وسام أمين أن أخذ قرض من البنك طالما كان بهدف التجارة فهو يكون تمويل مشروع وفي هذه الحالة يكون حلال لأن البنك يعتبر في هذه الحالة شريك مع صاحب القرض.

هل تعلم: شروط الحصول على قروض المشروعات الصغيرة بدون فوائد

هل تمويل المشاريع حرام ؟

هل تمويل المشاريع حرام ؟

يسأل الكثير من يريد الدخول في بعض المشاريع التي تجريها بعض البنوك وتقوم بتمويلها فيما إذا كان ذلك حلال أم حرام.

لكن نود أن نشير إن البنك عندما يقوم بتمويل أحد المشروعات بعد أن يطلع على دراسة الجدوى ويعطي الموافقة لصاحب القرض أن يجري هذا المشروع، فإن ذلك يعتبر مشاركة من البنك مع صاحب المشروع وكأنه شريك معه في هذا المشروع، لهذا فقد قالت مجموعة من أهل العلم أنه لا حرج في ذلك.

الآن بعد أن وضحنا لكم الإجابة على هل القرض لعمل مشروع حرام لأن مسألة القروض من المسائل الحساسة التي يتحرى فيها كل مسلم قبل الإقدام على هذه الخطوة حتى لا يقع في الحرم، كما وضحنا لكم الحالات التي تجعل القرض حلال، بهذا نرجوا أن يكون الموضوع الذي قدمناه حاز على إعجابكم.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا على فيس بوك

تابعنا على انستجرام

تابعنا على يوتيوب