دراسة جدوى استصلاح الأراضى الصحراوية بالتفصيل

سوف نكشف لكم اليوم عبر موقع صناع المال دراسة جدوى استصلاح الأراضى الصحراوية ، بادئ ذى بدء لابد وأن تعلم أن مشروع إستصلاح الأراضى الصحراوية فى مصر هو من أهم وأكثر المشاريع تميزاً وربحاً وإنتاجاً، فضلاً عما يقدمه صاحب فكرة المشروع من خدمات مميزة جداً للدولة لأنه يقوم بخدمة أراضى الدولة الصحراوية، وما أكثرها فى مصر، وتحويلها إلى جنات خضراء تزرع وتنتج ويستفيد منها العديد من الناس، بخلاف العمالة المستخدمة فى مثل هذا المشروع.

كما إن مشروع استصلاح الأراضي الصحراوية لا تصلح إلا لمستثمر يريد أن يكون متميزا عن غيره، فلا يبحث عن المشاريع التي تقدم له دخل شهري فحسب، ويعد هذا المشروع من المشاريع التي تحتاج إلى وجود دراسة تقوم على أسس علمية، وبعض الخطوات الموضوعة بدقة، التي يجب أن يتم اتباعها.

هل تعلم: كيفية الحصول على أرض زراعية من الدولة

أهمية استصلاح الأراضي الصحراوية

  • عملت الدولة المصرية بشكل كبير على تشجيع وتحفيز المواطنين للقيام باستصلاح الأراضى الصحراوية، حيث يعد التوسع الأفقى أحد أهداف استراتيجيات التنمية الزراعية المتعاقبة فى مصر، وذلك للمساهمة فى تحقيق الأمن الغذائى، ومعالجة الخلل فى الميزان التجارى الزراعى.
  • وتوفير فرص العمل للمساهمة فى حل مشكلة البطالة، وتعويض الفقد فى الاراضى الزراعية القديمة، واعادة توزيع الخريطة السكانية لخفض حدة الكثافة السكانية فى الوادى والدلتا.
  • وقدمت الدولة العديد من الحوافز والمزايا لتحفيز القطاع الخاص للاستثمار فى مجال استصلاح واستزراع الاراضى مثل الإعفاءات الضريبية لمدة عشر سنوات لمشروعات استصلاح الأراضي، وإعطاء مهلة خمس سنوات من توفر مصدر للرى للانتهاء من عمليات الاستصلاح وبدء عملية استزراع الاراضى.
  • وخفض الرسوم الجمركية على مستلزمات الإنتاج والآلات والمعدات اللازمة لنشاط إستصلاح الأراضى وتوحيدها بنسبة لا تتعدى 5%، وتمليك الاراضى الصحراوية بأسعار رمزية.
  • وتوفير القروض لمشروعات استصلاح الأراضي بنسبة لا تتعدى 7% سنويا وإطالة مدة السداد، كل ذلك وأكثر عملت الدولة على توفيره من أجل استصلاح الأراضى الصحراوية.

دور الدولة في استصلاح الأراضي الصحراوية

  1. توفير القروض التي تدعم مشروع استصلاح الأرضي، وذلك من خلال تحديد نسبة لا تتجاوز ال 7% في السنة الواحدة، مع الإطالة في المدة المقررة للسداد.
  2. التخفيض من الرسوم الجمركية التي يتم فرضها على الآلات والمعدات ومستلزمات الإنتاج الزراعي اللازمة، التي يتم استخدامها في استصلاح الأراضي الصحراوية، بحيث لا تتجاوز النسبة ال 5%.
  3. توفير عدد من المزايا والمحفزات للقطاع الخاص، والتي يمكن من خلالها جعل القطاع الخاص يستثمر في مجال استصلاح الأراضي الصحراوية وهذه المزايا هي:
  • توفير الإعفاءات الضريبية على المشروعات، التي تعمل في مجال استصلاح الأرضي الصحراوية، وذلك لمدة 10 سنوات.
  • توفير مصدر لري الأرضي لمدة 5 سنوات، وذلك حتى يتم الانتهاء من استصلاح الأراضي الصحراوية، والبدء في عملية زراعة الأراضي.

دراسة جدوى استصلاح الأراضي الصحراوية

دراسة جدوى استصلاح الأراضى الصحراوية

هناك عدة خطوات يجب اتباعها تدريجياً حتى يمكن الوصول لتحويل الأراضى الصحراوية إلى مساحات خضراء، ولعل بداية هذه المراحل هي:

  • مرحلة الحصول على الأرض الصحراوية وتحديد قيمتها.
  • ثم مرحلة تجديد مستلزمات إستصلاح المساحة محل الدراسة فور الحصول عليها، وتحديد معدات المكينة الزراعية ومستلزماتها وقيمتها المالية، كما لابد من تحديد مصدر الرى للمساحة التى تم اختيارها، وقيمة معدات استخراج المياه وتكلفة إنشاء شبكات الرى لتلك المساحة.
  • ثم مرحلة اختيار نوع الأعلاف المزمع زراعتها فى المساحة الخاصة بالمشروع، ثم مرحلة الزراعة ومتطلباتها من مياه بذور وأسمدة وما إلى ذلك، ثم مرحلة الحصاد للمحاصيل محل الزراعة بالمشروع، وأخيراً مرحلة تسويق المنتجات الخاصة بالمشروع.
  • تحديد المصدر اللازم لعملية الري، وتحديد المعدات التي تستخدم في استخراج المياه وتكلفتها المالية، بالإضافة إلى تحديد التكلفة المالية لإنشاء شبكات الري وفقا لمساحة الأرض الخاصة بك.
  • تحديد كافة المتطلبات الخاصة بعملية حصاد الأرض الزراعية، وتسويق المنتجات التي ستحصل عليها من الأرض الخاصة بالمشروع.

كما أقدم لك: دراسة جدوى زراعة الموز

كيفية إختيار الأرض الصحراوية المناسبة للزراعة

  • وتعتبر هذه المرحلة من  المراحل الهامة فى المشروع، وتشمل هذه المرحلة تكاليف الدراسات الاولية حول إختيار الموقع المقترح باعتباره جزءاً لايتجزأ من المنطقة المقترحة، ويعتبر هذا الاختيار على درجة كبيرة من الأهمية حيث يجب مراعاة نوعية المياه وأعماقها وأيضا نوعية التربة ودرجة الطبوغرافيا لها.
  • وتجدر الإشارة إلى أنه تعطى الأفضلية للمياه الأكثر صلاحية, وكذلك للأراضى الرملية و السلتية وأخيرا الأراضى الجيرية، أيضا يؤخذ فى الاعتبار ظروف المناخ بالمنطقة حيث يفضل المناطق الساحلية أو الشمالية نظرا لاعتدال مناخها.
  • ووجود كمية من الأمطار وأيضا نسبة من الرطوبة فى الهواء وكذلك المناطق التى لا تتعرض للرياح بكثرة لا سيما في الأماكن المكشوفة والتى لم يكتمل عمرانها بعد
  • كذلك يجب الحرص عند إختيار المكان مدى توافر جزء من البنية الاساسية خاصة قرب أو بعد الموقع المقترح من شبكات الكهرباء والطرق الرئيسية والفرعية وكذلك نظام ملكية الأرض ومدى خلوها من مشاكل, وضع اليد وأيضا ظروف توافر العمالة.

نصائح عند اختيار الأراضي الصحراوية عند استصلاحها

  • هناك جزئية هامة يجب أخذها في الإعتبار عن اختيار الأراضي الصحراوية عند استصلاحها وهي إمكانيات التسويق، ومن المفترض أن يتم إختيار الموقع بناء على نوع التربة ونوع المياه ومدى توافرها وبرغم أن هناك عناصر كثيرة أخرى تدخل فى الاختيار للموقع التميز النسبي لجغرافية الموقع.
  • إزالة كافة الصخور التي تتواجد في الأرض الصحراوية، مع تفتيت التربة وذلك من خلال استخدام الآلات المجهزة لعملية تفتيت الأنواع المختلفة من التربة، سواء كانت تربة صخرية أو تربة متحجرة.
  • ومدى توفر البنية الاساسية ووجود مصدر قريب للطاقة إلا أنه فى حقيقة الأمر يظل مدى توفر عنصر المياه وتكاليف رفعه هما العامل المؤثر فى تقدير أسبقية اختيار منطقة دون أخرى.
  • لذلك فإن هذه الاعتبارات لابد أن تؤخذ فى الحسبان, فى مرحلة إختيار المنطقة والموقع الذى سوف تعقد عليه الآمال كوعاء للاستثمار طويل الاجل.
  • فتجد أن كثير من الناس تريد السفر للخارج كنوع من الهجرة الخارجية لجمع الكثير من المال لكنك عندما تريد السفر للصحراء كنوع من الهجرة الداخلية فاعلم أنك سوف تنفق الكثير من المال، فشتان بين الهجرتين.
  • ولهذا لا يجب أن يكون القرار متسرعا أو عاطفيا أو تقليد لقريب أو صديق ما أو لمجرد أنك ترغب فى امتلاك الأرض فحسب، فكل هذه الامور قد تكون عوامل وظروف مقبولة ولها وجاهتها فى معظم المشروعات إلا فى مشروعات الاستصلاح والاستزراع فى الصحراء.
  • لذا يجب مراعاة الدقة التامة والدراسة المتأنية للاختيار بين البدائل طبقا للاعتبارات الاقتصادية والاجتماعية والنفسية سالفة الذكر.

كيفية إختيار الأرض الصحراوية المناسبة للزراعة

كيفية إستزراع الأرض الصحراوية المستصلحة

  • يحتاج القيام بتحويل الأرض الصحراوية إلى أرض زراعية إلى عدة خطوات مدروسة وتتمثل تلك الخطوات فى إزالة الصخور وتفتيت التربة باستخدام آليات مجهزة، لتستطيع عمل تفتيت كامل للترب المتحجرة أو الترب الصخرية.
  • وكذا القيام بعمل مصارف بواسطة الحفارات للتخلص من أى مياه زائدة لتهوية التربة، حتى تستطيع النباتات النمو فيها، ولابد من القيام بإضافة الرمال للتربة أو وضع مواد مثبتة للتربة الرملية المتحركة، ثم القيام بغسيل التربة، حيث ان التخلص من المياه الزائدة التي تتواجد في التربة يساعد على تهويتها، من خلال استخدام الحفارات لعمل مصارف المياه، وبالتالي تتمكن النباتات من النمو في الأرض.
  • التخلص من الأملاح الزائدة الموجودة فى بعض الرمال، حتى تكون التربة صالحة للزراعة، ثم إضافة بعض المركبات مثل كلس والجبس لتغيير الخصائص الكيميائية والفيزيائية للأرض الصحراوية وسهولة تحويلها إلى أراضى زراعية.
  • إضافة الرمال إلى التربة، مع إضافة المواد التي تستخدم في تثبيت التربة الرملية المتحركة، ثم بعد ذلك تتم عملية غسيل التربة.
  • الحرص على إضافة بعض المواد إليها مثل الجبس والكلس، وذلك للتغير من الخصائص الكيميائية والخصائص الفيزيائية للتربة، وتصبح سهلة في التحويل إلى ارض زراعية.

كما اقدم لك: كيف تسمد وتزرع الأراضي الجيرية وأهم النباتات التي يمكن زراعتها

فوائد مشروع استصلاح الأراضي الصحراوية

فوائد مشروع استصلاح الأراضي الصحراوية

  • يعتبر استصلاح الأراضي الصحراوية من أهم المشاريع الزراعية، حيث أنها تعمل على حل الكثير من المشاكل ولها عدة فوائد مختلفة منها العمل على توسيع الرقعة الصالحة للعمران، بمعنى تقليص مساحة الأرض الغير مفيدة.
  • أيضاً يساعد استصلاح الأراضي بالصحراء على تزويد المساحات المعمورة بشكل كبير مما يساعد الأجيال القادمة من الشباب في استغلالها، وتعتبر عملية الاستصلاح حل لمشكلة التكدس السكاني.
  • حيث تمتلئ العاصمة والمدن الرئيسية بالملايين من السكان، كما يساعد الاستصلاح في إعادة التوزيع السكاني على رقع مختلفة بالدولة مما يساعد على انتشار الخدمات والمشاريع بنسب كبيرة وتساعد على النمو الاقتصادي.
  • كما يسهم فى حل مشكلة البطالة ورفع العبء من على مكتب العمل من خلال استخدام جهود الشباب, والعمال في تحويل الصحاري لأراضي زراعية.
  • لذلك يتضح لنا وبصورة واضحة خالية من أى شائبة أن الزراعة الصحراوية لا تصلح للأشخاص العاديين الذين يبحثون عن مجرد تنفيذ مشروع يدر عليهم دخل شهرى فحسب، بل أنها لا تصلح سوى لشخص المستثمر الذكي الذي يبحث عن التميز.
  • لذلك فإن دراسة الجدوى اللازمة فى عملية تحويل الارض الصحراوية او البور الى اراض زراعية تكون صالحة للزراعة والرى والإنتاج والحصاد لها أسس علمية يجب ان تقوم عليها، وخطوات منهجية يجب اتباعها وإلا انهارت عملية الاستصلاح واهدرت الاموال التي انفقت فيها.

وفي نهاية موضوعنا عن دراسة جدوى استصلاح الأراضى الصحراوية ، إذا كنت تفكر فى مشروع إستصلاح الأراضى الصحراوية فيجب ألا تتردد مطلقاً لأنه من المشاريع الهامة والحيوية والتى تكسبك الأموال الخيالية، وقد يكون الأمر متعباً وصعباً بعض الشيء لكن ستحصل على المقابل والعائد الكبير لذلك.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا على فيس بوك

تابعنا على انستجرام

تابعنا على يوتيوب