اساليب تساعد في تطوير الذات

اساليب تساعد في تطوير الذات ، إن تطوير الذات عملية مستمرة تعنى كافة الأنشطة التي تهدف لتنمية شخصية الإنسان وتتعدد وتتباين المفاهيم والتعريفات لمصطلح تطوير الذات وفقا لوجهات نظر الخبراء والعلماء، وينظر لمفهوم تطوير الذات لغويا بأنه التعديل، والتحسين، والتجويد للأفضل.

ويعرف أنه بأنه عملية تشمل تنمية كافة المهارات والقدرات الإبداعية لدى الإنسان, كما يقصد بتطوير الذات الاهتمام بتنمية المواهب وهو أيضا عبارة عن مجموعة من النشاطات التي نهدف إلى تطور الوعي والهوية وكذلك تطور المواهب والإمكانيات، وفي هذا التقرير سوف نتحدث بشكل أكثر تفصيلًا عن تطوير الذات في “صناع المال“.

كما ينطوي هذا المفهوم أيضا على إتاحة فرص العمل وتحسين الأحوال المعيشة وتحقيق رفاهية الحياة وبالإضافة إلى كونها وعاء كبير يحتوى على مجموعة من الطموحات و الأحلام التي يسعى الفرد دائما لتحقيقها.

اقرأ أيضًا عن: افضل كتاب لتقوية الشخصية

مفهوم تطوير الذات

إن عملية تطوير الذات عملية غير محدودة، حيث تشمل الأنشطة الرسمية وكذلك الأنشطة غير الرسمية من أجل تطوير قدرات الآخرين متمثلة في مختلف الأدوار الحياتية التي يلعبونها وفق نظرية تبادلية الأدوار فكل منا يمكن أن يلعب دورا بديلا في حياته طبيا، معلما، مهندسا، باحثا، إلى آخرة من مختلف الأدوار الحياتية .

ويشير مفهوم تطوير الذات مؤسسيا إلى مجموعة متباينة من الأدوات والتقنيات والنظم التي تسمو بالإنسان وترفع من قدرة وتحسن أداءه، وتمكنه من انجاز ما يوكل إلية من مهام بمعدل أفضل وبإتقان وبأقل جهد وتكلفة ممكنة.

تطوير الذات

ويمكن النظر إليه باعتباره مجهودا يبذله الشخص ليكون أفضل عبر معرفة نقاط القوة التي تميزه ليعمل على تعزيزها وكذلك نقاط الضعف لديه ليعمل على التغلب عليها عن طريق تحسين قدراته وإمكانياته ومؤهلاته، ويشمل هذا التطوير عده جوانب تتمثل في القدرات العقليّة ومهارات التواصل مع الآخرين وإكساب مهاراتٍ عديدةً وسلوكيات إيجابية.

أهمية تطوير الذات تكمن في النواتج التي تحققها، إذ يكتسب الإنسان مهارات ومعارف ومعلومات تؤدى إلى توسعة مداركه وتؤدى لزيادة قدرته في التعامل مع الأزمات وتجاوزها وتحقق له الصفاء والرضا النفسي، وكذلك السلام الداخلي، وتختلف أهميّته من شخص لآخر في الاهتمام والسعي وفي كذلك الدرجة أو المستوى، وكلّما زاد الإنسان من تطويره لنفسه علا مركزه في المجتمع وأصبح
أكثر رقيا وحقق المزيد من المكاسب لنفسه ولمجتمعة ويحقق له الراحة النفسية والسعادة.

 

 تطوير الثقة بالنفس

الثقة بالنفس احد المفاتيح السحرية لتطوير الذات ولنجاح الإنسان في حياته، وهى مهارة مكتسبة وليست فطرية وكلما زادت ثقة الفرد بنفسه – بعيدا عن الغرور – كلما زادت قدرته على اتخاذ قرارات سليمة لأنة يرى من منظور اعم وأشمل ويسير نحو الهدف بدون تردد خاصة في المواقف التي تتطلب سرعة اتخاذ القرار والحسم.

ومما يزيد ثقة الفرد بنفسه أن يُقنع نفسه بأن الله سبحانه وتعالى خلقه في هذه الدنيا من أجل حكمة معينة وهي العمل والعبادة والخلافة في الأرض، وفي هذه الحالة يشعر أن عليه مسؤولية خُلق من أجلها ودورا يجب أن يؤديه، و عليه أن يسعى  لتحقيق ما كلف به.

اساليب تساعد في تطوير الذات

تطوير مهارة فن التواصل

من المهارات الهامة المرتبطة بتطوير الذات التي تمكن الفرد من انجاز العديد من المهام بشكل سلس وهى العملية التي يتبادل فيها الفرد المعلومات والأفكار والمهارات والخبرات مع الآخرين وعملية التواصل لها عدة مكونات المصدر أو المرسل والرسالة التي يود إيصالها إلى المستقبل عبر القناة الاتصالية وانتهاء بالتغذية المرتدة، والتواصل أما تواصل لفظي أو غير لفظي ويمكن تقسيمه أيضا إلى مباشر وغير مباشر ويتطلب امتلاك الفرد مجموعة من المهارات والقدرات

تطوير مهارة فن الإصغاء

مهارة الإصغاء من المهارات الهامة في عملية تطوير الذات ويمكن ممارستها في جميع الأوقات وتمكن الفرد من اكتساب معلومات وخبرات جديدة، وهو عملية الاهتمام بما يقوله الطرف الأخر وهو يشعره بأهميته ومكانته لديك مما يدفعه لإعطائك المزيد

المفهوم العلمي لـعملية تطوير الذات

1- اقرأ كتاب واحد يوميا يمدك بالعديد من المعلومات التي تحتاجها

2- تعلم لغة جديدة واعمل على إتقانها لتفتح لك أفاق جديدة.

3- مارس أحدي الرياضات المحببة إليك بشكل منتظم .

4- احرص على التدريب المستمر لرفع قدراتك وتنمية مهاراتك .

اقرأ أيضًا لزيادة فرصتك في الثراء

5- احرص على تنظيف وترتيب منزلك .

6- حدد مخاوفك وما يهددك باستمرار سعيا للتغلب عليها.

7- حافظ على الاستيقاظ مبكرا وتناول وجبة الإفطار بانتظام.

8- دوام على استشارة أهل الخبرة والاختصاص.

9-اصنع لنفسك جدولا بمهامك التي تريد انجازها .

10- حاول التخلص من عاداتك السيئة.

11- تخلص من كل معارفك الذين يسببون لك الإحباط .

12- مارس الألعاب التي تدعم الذكاء وتنمية .

13- إنسي الماضي وتخلى عن خبراتك السلبية فيه .

14- احرص دائما على أخذ قسط من الراحة كلما شعرت بالإجهاد .

15 – حافظ على علاقتك بربك ودعم قيمك الروحية .

تطوير الذات

أنظمة تطوير الذات

تحتوى أنظمة تطوير الذات على عده أركان وهى التحديد البدء والتعلم والتحسين والتطوير والبناء والتنفيذ وصولا إلى التحقيق، وتتمثل في :

  • تحديد القدرات والإمكانيات .
  • بدأ الاستقلال الشخصي.
  • تعلم مهارات جديدة.
  • بناء الهوية .
  • بناء فرص العمل.
  • تطوير الروح.
  • تطوير المواهب.
  • تحسين القدرات الاجتماعية.
  • تحسين نوعية الحياة.
  • تحسين الوعي الذاتي.
  • تحسين العلم الذاتي.
  • تحقيق الطموح.
  • تنفيذ خطط تطوير الذات.

وسائل تطوير الذات

من أن أجل الوصول للهدف الأسمى المتمثل في تطوير الذات هناك مجموعة من التقنيات والوسائل أو بالأحرى الطرق التي يتبعها من يريد الارتقاء بنفسه وتطوير ذاته ومنها على سبيل المثال لا الحصر:

  • تحديد هدفك في الحياة.
  • اكتشاف تقنيات جديدة للتكيف مع ضغوط الحياة المستمرة التي لا تنتهي.
  • السعي نحو تقليص الفجوة بين حجم معلومات التي يمتلكها الفرد، وما يحتاجه الفرد بشكل عملي في حياته.
  • العمل الجاد من أجل تغيير إحداث تغيير جذري في مختلف مناحي الحياة التي تؤرقك.
  • التعلم المستمر لمواكبة التطورات المجتمعية السريعة المتلاحقة.

نُرشح لكم أيضًا هذا الموضوع للإطلاع: دعم الموارد البشرية وأهميته

مهارات تطوير الذات

كل منا يسعى جاهدا إلى أن يحقق لنفسه النجاح في عملية تطوير الذات ولكن ذلك لا يتحقق بسهولة إنما يحتاج إلى عده مقومات يجب توافرها :

  • تحديد الأهداف والسعي وراء إنجازها
  • ترتيب الأولويات
  • التعلم للعمل وليس لمجرد التعلم
  • الارتقاء بالتفكير
  • زرع التفاؤل في النفس
  • الاستماع أكثر من الكلام
  • التوازن في مختلف جوانب الحياة

وتوافر هذه المهارات سينعكس ايجابيا على الفرد ويعمل على زيادة فرص تطوره وتحقيق هدفه المنشود المتمثل في تطوير الذات، ويتم تطوير الإنسان منذ ولادته فتقوم الأسرة والمجتمع بتطوير الإنسان وتدريبه تلقائيا علي تطوير ذاته.

ومن الممكن بسهولة معرفة مقدر التغيير الذي يطرأ على الفرد وإذا كان قد حدث فعلا أم لا، وفي حالة يمكن استخدام معايير قياسية لنظام التطور والارتقاء في الشخصية، وقد يضم أهداف أو معايير تحدد النهاية، وكذلك استراتيجيات أو خطط للوصول إلى الهدف، وقياسات لتقييم للتطوير وفق لشدته ومدى تأثيره المنشود وما تحقق منه وانعكس إيجابا على الفرد.

وفي النهاية نكون قد إستوفينا الحديث حول اساليب تطوير الذات، ونتمنى أن نكون قد قدمنا مادة هامة في هذا الشأن.