نيكولاس فوجيسيك أقوى رجل في العالم

نيكولاس فوجيسيك ، أعظم رجل في العالم والذي صُنف عالمياً على رأس قائمة أنشط رجل في العالم، وقد رُشح في عام الفان وخمسة لكي ينال جائزة شاب العام

وهى جائزة لها شعبية كبيرة في أستراليا ويتم منح تلك الجائزة للشباب المؤثر في المجتمع

والذي تحمل تجربته إلهام لبقية الشباب في كيفية الوصول إلى القمة.

وقد حصل نيكولاس فوجيسيك على دعم الكثير من الشركات لكي ينال تلك الجائزة

وأيضاً دعمته تلك الشركات لكي يحقق أحلامه الشخصية في الوصول إلى القمة

فهيا معاً نقترب من تلك الشخصية التي إستطاعت رغم الصعاب أن تكون من ضمن الشخصيات المؤثرة في العالم.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: كتاب أسرار عقل المليونير – تي هارف إيكر

نشأة نيكولاس فوجيسيك

نيكولاس فوجيسيك هو إبن بِكر لعائلته ذات الأصول الصربية وكان ميلاده في عام 82 من القرن الماضي

وقد وُلد وهو مصاب بمتلازمة ” النقص الكامل للأطراف الأربعة ” وهو تشوه نادر يعاني فيه المصاب من فقد كامل لليدين والأرجل ماعدا أجزاء صغيرة من القدم فقط.

ولم يستطع نيكولاس أن يذهب إلى المدرسة لأن بأستراليا قانون يلزم المعاقين بالإلتحاق بمدارس خاصة لهم

وبالفعل إلتحق نيكولاس فوجيسيك بمدرسة خاصة وكان دائماً من الأوائل، لكنه واجه الكثير من الإساءة من زملاءه

مما أدى إلى شعوره الدائم إلى الإختناق بسبب ما يشعره به الآخرين من إختلاف.

وبسبب كل تلك الصعاب فقد قرر وهو لايزال طفلاً في الثامنة من العمر أن ينتحر

ولكن ما الذي قد غير نيكولاس من قمة اليأس إلى قمة النجاح؟ السر وراء هذا التحول كان أمه

فعندما رأت طفلها قد تحول إلى كتله من اليأس والإحباط بسبب إختلافه عن الآخرين قررت أن تساعده بكل ما تستطيع.

فراحت تبحث عن نموذج يشابه حالة إبنها ويستطيع أن يتعايش مع حياته ويحقق نجاح

وبالفعل وجدت هذا الرجل فجمعت صوره وذهبت إلى إبنها لتجعله يرى أن في العالم من هم مثله وإستطاعوا أن يتعايشوا مع ظروفهم

اقرأ أيضًا لزيادة فرصتك في الثراء

بل ويتغلبوا عليها، وبالفعل بدأت مرحلة جديدة من حياة نيكولاس.

» نرشح لك أيضاً قراءة: قصص نجاح رجال أعمال من الصفر

نجاحات نيكولاس فوجيسيك

 

قرر أن يتحدى ظروفه فقام بتعلم الكتابة بواسطة أصابع قدمه الوحيدة الموجودة أسفل جذعه وتعلم الكثير والكثير من الرياضات منها التنس والسباحة

وإستطاع أن يعتمد على نفسه في فترة وجيزة لقضاء كل إحتياجاته الشخصية

وإلتحق بجامعة ” جريفيث ” وإستطاع أن يحصل على شهادات مزدوجة مثل درجة البكالوريوس في التخطيط المالي والمحاسبة.

كما تم تعيينه كمبشر للدين المسيحي وكمحاضر للطلبة على مستوى العالم في كيفية الوصول إلى النجاح والتفوق

ويعمل حالياً المدير التنفيذي للمنظمة الوحيدة العالمية التي تهتم بحياة الأفراد الذين لا يوجد لديهم أطراف

وقد سافر نيكولاس فوجيسيك إلى كل بلاد العالم كمحاضر رسمي يحمل الباسبور الدبلوماسي لدخول أي بلد والتعامل معه كهيئة دبلوماسية لها كيان مستقل.

وهو أيضاً رئيس أكبر شركتين بأستراليا في مجال الإقتصاد وتجارة الأموال

وقام بإلقاء أكثر من مائتان وخمسون محاضرة على مستوى العالم وقد قام بتأليف العديد من الكتب وعندما تم سؤاله عن سر هذا النجاح قال ..

النجاح ليس لشخص دون شخص وليس كل من له جسد كامل لأن الكمال لله وحده

» لمزيد من المعلومات اقرأ: 7 صفات يشترك بها قادة العالم العظماء

فالخوف نقيصة في الإنسان والجهل نقيصة في الإنسان والكذب نقيصة في الإنسان وكلها نقائص مخفية لكنني أحمد الله على أن نقائصي مرئية

والتي حولتني من شخص يستطيع ان يعيش لنفسه لشخص يعيش للآخرين

كل ما على الإنسان هو إطلاق الطموح إلى عنان السماء ومعه أمنية إلى رب السماء وسوف تعود لك الأمنية بمستقبل جميل

وليس معيار نجاح الإنسان شكله وإنما بما حققه

وقد تزوج نيكولاس من صديقة له في الجامعة وأنجب منها ولدين، وقد قام بعمل أفلام وثائقية منها الفيلم الذي حاز فيه هو شخصياً على جائزة أحسن ممثل

لأنه قام بتمثيل دوره لكي يجسد قصة حياته كفيلم تحفيزي لمن يصاب بالإحباط ويفقد الأمل.