fbpx

صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل

تهتم الدولة وتبذل قصارى جهدها في الحفاظ على البيئة حيث أنه أمر هام لابد وأن يأخذه اصحاب المصانع والعديد من المنتجين في اعتبارهم، فتوجد بعض المصانع تقوم بإلقاء مخلفاتها التي تسبب تلوثًا للبيئة مما يخلف ضررًا يؤثر على صحة الانسان والحيوان والنبات وكل ما هو حي بصورة عامة.

ومثلما هناك صناعات تضر بالبيئة  عند صناعتها وانتاجها فهناك صناعات اخرى تحافظ على البيئة وعلى نقائها ونظافتها، ومن تلك الصناعات هي صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل، فعرف سعف النخيل بأنه احدى الموارد الهامة ولكنه لا يستغل الاستغلال الأمثل له فنجده متواجد بكميات كبيرة في جمهورية مصر العربية حيث ان النخيل يعد من أقدم وأعرق النباتات العالية في بلادنا.

وفي الفترة السابقة ظهرت فكرة الاستفادة من تحويل سعف النخيل إلى أخشاب تدخل في العديد من الصناعات وبالوقت أصبحت تلك الصناعة تشكل ثورة في صناعة الأخشاب في مصر، واليوم في هذا المقال نقدم لكم شرحًا مبسطًا يعرفنا على صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل فتابعونا لتتعرفوا على التفاصيل.

صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل

اقرأ أيضا لمزيد من الإفادة: صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل

صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل

بعدما أصبح اتجاه العديد من المصانع في تحويل سعف النخيل إلى خشب مضغوط يستخدم في العديد من الصناعات المختلفة والهامة وبعد انتشار تلك الصناعة أصبح جريد النخل يستغل الاستغلال الأمثل، فبدأوا المنتجين في انتاج العديد من الأنواع المختلفة من الأخشاب مثل الأبلكاش وخشب الكونتر والخشب الحبيبي حيث تتم تلك الصناعات بأقل تكاليف ممكنة.

ويعتبر هذا المشروع احدى المشروعات الصديقة للبيئة لأنه لا ينتج عنه أية ملوثات أو مخلفات، حتى ان القائمون على هذا المشروع يقولون إن القطع الخشبية الصغيرة ومتناهية الصغر لا يتم التخلص منها بل يتم تهذيبها ثم جمعها وادخالها مرة أخرى في صناعة الأخشاب وبالتالي لا يوجد أي نوع من المخلفات تذكر في هذا المشروع.

ما هي مميزات صناعة الخشب المضغوط المصنع من سعف النخيل؟

  • يتميز هذا النوع المصنع من سعف النخل أنه غير قابل للاشتعال وتعتبر من أهم المزايا التي تجعل هناك اقبال على صناعته وبيعه لان الخشب بطبيعته يشتغل بسرعة.
  • وعلى الرغم من صلابته فإنه يتميز بقدرته الفائقة على الانحناء والثني.
  • يعتبر مميز الشكل حيث ان شكله الخارجي يعرف للمنتجين والصناع بمجرد رؤيته.

لمشاهدة المزيد ننصحكم بقراءة: صناعة الخشب المضغوط من نشارة الخشب

ما هي مراحل صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل؟

المرحلة الأولى

تجميع جريد النخل وتخزينه بشكل سليم

  • يمكننا أن نحصل من النخلة الواحدة حسب الاحصائيات على حوالي ست وعشرون سعفة نخيل في السنة الواحدة والتي يتم قطعها من الجذع وإزالة السعف ثم يتم تقطيعها إلى ثلاث قطع طولية، وتبدأ مرحلة تخزينها بطرق معينة يعرفها القائمون على هذه الصناعة للحفاظ عليها بكامل حالتها الأصلية لحين الاستخدام في الصناعة.

المرحلة الثانية

مرحلة الطحن والكبس والتبريد

  • وفي مرحلة الطحن يتم فرم تلك السعف جيدًا من أجل الحصول على منتج سليم، حيث تقاس جودة الألواح الخشبية من عدمها وفقًا لدرجة الفرم التي تتم للسعف، ويقوم النجارين بالبحث عن قطع الأخشاب ويقومون بتستديبها ورصها بشكل طولي بجوار بعضهما البعض.
  • ثم تجميع كل القطع الخشبية الصغيرة ثم نقوم بعدها بعملية تسمى التقصيب والتي يعمل فيها النجارين على تجميل وتهذيب القطع الخشبية وتوضع في شكل كبير لتكون لوح كبير.
  • وهنا يكون اللوح جاهز لمرحلة الكبس ويتم كبسه بالفعل داخل المكبس، وبعد خروجه منه تتم مرحلة التبريد عن طريق تعريض اللوح الخشبي الناتج لبعض الرشاشات البسيطة المنتشرة والتي تنثر المياه على الخشب ثم نتركه في الهواء حتى يجف.
  • ومن ثم نحصل على منتج سليم وجيد من سعف النخيل يدخل في العديد من الصناعات الخشبية مثل غرف النوم والمقاعد الدراسية والمكاتب والدواليب وغيرها من الصناعات الخشبية المتميزة.

صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل

ننصحكم بالإطلاع على هذا المقال أيضًا: أماكن بيع نشارة الخشب في مصر

وفي النهاية نرجو أن نكون قدمنا لكم موضوعًا شاملًا عن صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل، ووضحنا في هذا المقال مدى أهمية تلك الصناعة وكيفية الاستفادة من سعف النخيل والطرق المثلى لاستغلاله الاستغلال الأمثل، كما قمنا بتوضيح أهم الخطوات والمراحل التي يتبعها المصنعين في تلك الصناعة خطوة بخطوة.

ولا تنسوا مشاركته مع أصدقائكم ومعارفكم على مواقع التواصل الاجتماعي أو ترك تعليق أسفل المقال بعد قراءته، فكل ما تريد أن تعرفه عن صناعة الخشب المضغوط من سعف النخيل تجده في هذا المقال.

تابعنا على فيس بوك

تابعنا على انستجرام

تابعنا على يوتيوب

نحن نستخدم ملفات الكوكيز لتحسين تجربة المستخدم لديك.. شكرًا لتفهمك. موافقة معرفة المزيد