كيف تصبح غنياً في أسرع وقت

كيف تصبح غنياً ؟ سؤال يدور في أذهان الكثير وقد يمضي فترات طويلة من العمر دون الحصول على إجابة لهذا السؤال

وفي هذا المقال لن نستعرض كلام مرسل أو آراء غير مبنية على دراسة للإجابة على هذا السؤال بل سوف نعرض دراسة قام بها عالم في مجال التنمية البشرية يدعى ” ماثيو موريس “.

فقد أكد هذا العالم أن تحقيق الثراء لا يعد حلم بعيد أو هدف تخطى الجبال، ويؤكد من خلال دراسة قام بها مع عدد من الباحثين
أن الإنسان بمقوماته الأساسية وقدرته على الإستمرار في الحياة قادر على أن يصل للثراء في خلال فترة لا تتعدى الخمسة عشر عاماً
هذا بدون إضافة أي مهارة له أو خطة وطريق يتبعهم.

وقد قدم لنا ماثيو عدد من النصائح البسيطة لكنها أساسية لتحقيق الثراء في فترة لا تتجاوز العشر سنوات.
وهى العدد المتوسط الذي إحتاج له كل أغنياء العالم ليصلوا إلى ما وصلوا إليه، لذلك أنت بكل ما تملك من مواهب وذكاء تستطيع أن تفعل ذلك مثلهم

وهذا ما سوف نتعرف عليه في هذا المقال الشيق من خلال موقع ” صناع المال “ الذي يهتم دائماً بتقديم كل ما مفيد.

» نرشح لك قراءة: كيف أصبح غنياً بدون رأس مال

كيف تصبح غنياً بخطوات بسيطة وسريعة

أكد ماثيو أن كل الأفراد على إطلاقهم يسعون وراء زيادة أموالهم وأن رحلة البحث عن تحقيق هذا الحلم تتطلب الكثير من الوسائل التي تساعد على تحقيقه.
ومن تلك الوسائل بعد دراسة طويلة هى الآتي :

  • الخطوة الأولى لكي تكون على الطريق الصحيح هى الحصول على دخل شهري معقول وأن تكون لديك القناعة بأن هذا الدخل يكفي.
    فنحن جميعاً لا نحتاج إلى دخل عالي لكي نستطيع أن نعيش، لكن أهم نقطة في هذا هو أن يكون الدخل مناسب لعدد أفراد العائلة
    حتى تشعر أنك حر الحركة تستطيع التخطيط بدون أي قيود تجعلك مهموم دائماً بتدبير لقمة العيش.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: أفضل 9 خطوات والأكثر فاعلية في تحقيق النجاح والثراء (طرق مجربة)

عود نفسك على أن تعيش في مستوى أقل

 

وهذا المستوى يكون من الذي إعتدت عليه وقم بضغط الميزانية بشكل يتقبله المنطق.

فبغض النظر عن الدخل الذي تحصل عليه عليك أن تعلم أن هناك مئات بل ملايين الأفراد في العالم كله
وحتى في المدينة التي تسكن بها بل في المبنى الذي تعيش فيه يستطيع أن يعيش بقيمة من المال تكون أقل من النصف الذي تحصل عليه أنت.

فهذه النقطة إن قمت بإستيعابها وتنفيذها إعلم تمام العلم أنك على أول طريق النجاح والثراء.

فالإقتصاد يجعل حياتك تسير بمعدل يمكنك من خلاله أن تقتصد جزء من الدخل الخاص بك.

اقرأ أيضًا لزيادة فرصتك في الثراء

وعامل نفسك بشيء من الصرامة وأدبها بحيث لا تقوم بالإستهزاء بالأمر فتأديب النفس بما يجب فعله هو الطريق الأول للغنى.

وهذه الطريقة ليس المقصود بها قيامك بإدخار مال فقط بل إنها طريقة تجعلك تحسن التصرف في أصعب الظروف وتجعلك تعرف كيف تتحرك رغم القيود.

ضع لنفسك قاعدة تسمى سوف يكون ملكي

 

وهذه القاعدة لن تتحقق إلا بتحقق النقطة السابقة فبتحقيقك النقطة السابقة نؤكد لك بأنك على طريق الثراء.

فأنت بالفعل تقوم الآن بإدخار مال لذلك أنت إنتقلت من مرحلة القلِق المنتظر لدخله إلى مرحلة الراحة الذهنية
لأنك معك مبلغ مُدخر، وهذا في حد ذاته يجعلك الآن في نصف طريق الثراء.

فيجب أن تعلم جيداً أن الدخل الخاص بك دائماً معرض للإنفاق بينما الدخل الذي تدخره يبقى بل ويأتي معه المزيد

فقم بتحضير فكرة وهى أنك تملك الآن بعض المال حتى وإن كان قليل ومرحلة المجازفة هى إختيار مجال يعمل على زيادة هذا المال.

كما أكد ” ماثيو ” في هذه النقطة أن الثراء بالمعنى الحقيقي هو أن تحقق المال لتأخذ بعض الراحة من العمل الشاق
وليس من أن تتوقف عن تحقيق الكثير من الأموال بإستثمارها في أشياء تجلب الكثير منها.

» لمزيد من المعلومات اقرأ: كيف تصبح مليونير من الصفر

إجابة علماء آخرين على سؤال كيف تصبح غنيا

 

  • إنعدام الشعور بالخوف عند التعامل مع الأموال، فالشعور بالخوف يجعل الإنسان محبط دائماً وخاصةً إن كان خوف من فقدان المال
    لذلك لن تجد إنسان يريد أن يكون ثرياً وبالفعل يحقق رغبته قد تعامل مع المال بخوف
    بل رسخ في داخله مفهوم أن المال الذي بيدي جاء لي بعملي وبتوفيق من الله ” سبحانه وتعالي ”
    وأستطيع أن أحصل عليه مرة ثانية بنفس الطريقة لذلك لا تخف من التعامل مع مال.
  • أطلب دائماً خبرة من سبقوك فبطلبك لخبرة من سبقك في تحقيق الغنى والثراء سوف تساعدك على وجود كم لا منتهي من الأفكار الجديدة
    وهذه الأفكار سوف تعمل على وجود وسائل متنوعة تناسبك لكي تطور المال الذي تملكه
    وإن كنت لا تملك من له خبرة في هذا المجال فاقرأ عن من سبقك إلى طريق الثراء.
  • لا تفكر في حل جاهز فقد يطرأ عليك فكرة من الممكن أن تحصل من خلالها على مال بطريقة سريعة
    لكن إعلم أن مثلما جاء المال بسرعة سوف يذهب أيضاً بسرعة، والنقطة الأهم من هذا أنك لن تنجح بتحقيق هذا المال بل سوف تحصل عليه فقط
    وهذا لن ينمي خبراتك في الحياة أبداً بل سوف يساهم في نمو كسلك المالي.
  • حدد مجهودك في فعل واحد ولا تشتت أبداً نفسك بالقيام بأكثر من عمل في مجالات مختلفة
    فأنت مهما بلغت من القوة هناك مقدار محدد لطاقتك فإن قمت بتقسيمه على أكثر من مصدر
    سوف تظلم كل المصادر ولن تحصل على الخبرة التي تريدها.
  • ثق بنفسك لأن الثقة في نفسك هى التي سوف تجعلك تصل إلى ما تتمنى في أقل مدة
    وردد دائماً أنك تستطيع في خلال مدة محددة أن تفعل ما ترجو وتتمنى.
  • قم بإستمرار بتتبع عمليات الإستثمار التي تحدث في الأسواق وإنتقي من هذه العمليات ما يناسب إمكانياتك المادية ومهاراتك
    لأنك بذلك سوف تقوم بالإختيار على أساس صحيح وإغتنم الفرصة التي قد تتواجد أمامك وأنت لا تعلم عنها شيئاً.

الأخطاء التي تعوق تحقيق الثراء

 

هناك أخطاء شائعة حددها الكثير من العلماء عن الذين يحلمون بتحقيق الثراء وهذه الأخطاء تؤدي دائماً إلى عدم الوصول إلى النتائج المتوقعة

بل قد تأتي بنتائج عكسية تماماً وهى الخسارة الكاملة لكل ما تم إدخاره من أموال، أو الشعور بالإحباط واليأس من تحقيق أي حلم في الثراء وهذه الأخطاء هى كالتالي:

  • النظر إلى مفهوم الثراء على أنه من المستحيلات في الدنيا وأنه شئ نسمع عنه فقط وهو بعيد تماماً عنا
    وأن من حققوا هذا الحلم أشخاص لا نمُتَ لهم بصلة.
  • قضاء وقت مفتوح المدة للقيام بتحديد هدف يحقق لك أولى خطوات النجاح والثراء، فالمدة المفتوحة هى إهدار للعمر دون فعل شيء يذكر.
  • الخوف الشديد من ضياع المال أثناء إستثماره والخوف من دخول أي تجربة جديدة قد تأتي بالكثير من المال.
  • إهدار المدخرات في شراء أشياء ليس لها قيمة ولا تحقق فائدة سوى أنها تعمل على فقدان المال وليس لها عائد.
  • التركيز فقط على مفهوم الإدخار دون وضع خطة لإستثماره، فأي شخص يقوم بإدخار مال لمجرد الإدخار
    دون أن يجعل لنفسه خطة محددة عن ما سوف يفعله بهذا المال فهو بُخل وليس إدخار من أجل الثراء.

قدمنا لك عزيزي القارئ ومتابع موقع صناع المال الإجابة الكاملة والصحيحة على سؤال كيف تصبح غنياً
والأخطاء التي تعوق تحقيق مثل هذا الحلم الذي هو ليس ببعيد
فإن وجدت أن هذا المقال يستحق أن يصل إلى أكبر عدد من الناس حتى يكون المرجع لهم في أخذ أولى الخطوات لتحقيق الغنى والثراء
فانشر المقال مع أصدقائك حتى يستفيدوا أيضاً، وإن كانت لديك نصيحة فلا تبخل بكتابتها في تعليق على المقال
وأيضاً إن كان لديك أي إستفسار فلا تترد فيه ونحن سوف نبذل قصارى جهدنا في الرد عليه.