أضرار تربية العصافير في المنزل

تربية العصافير في المنزل هو أمر محبب لدى العديد من الناس والأطفال ولكن هو مثلما يعد شئ محبب إلا أنه له عدة أضرار قد تؤذيك أو تؤذي عائلتك فما هي تلك الأضرار هذا ما سوف نتعرف عليه في هذا الموضوع  كل هذا وأكثر في موقعنا  ” صناع المال ” ، فتابعوا معنا تلك المقالة.

أضرار تربية العصافير في المنزل

تربية العصافير في المنزل هو من الأشياء التي تحتاج إلى رعاية وإهتمام شديد ومن المفضل أن يتم تربية العصافير في الأماكن الريفية أفضل من تربيتها في المدن.

لابد من أن يكون المربي ملما بجميع أنواع الأطعمة والغذاء المناسب لهم مع الحرص على توفير بيئة مناسبة لهم وأجواء رائعة مع ضرورة وقاية العصافير من الأمراض لضمان عدم إنتقال العدوى للمنزل بأي شكل من الأشكال فالعصافير لها أضرار داخل المنزل وخاصة للأطفال أو للسيدات الحوامل.

قد يتسبب تربية الأطفال في إصابة الأشخاص بالأمراض المتنوعة مثل الربو الشعبي وخاصة عند الأطفال نظرا لكونهم متلازمين في المنزل طوال ياليوم ولا يتحركوا منه حيث يتم إنتقال الفيروسات من خلال ريش الطيور وبالتالي الإصابة بكلا من أمراض الجهاز التنفسي والأمراض الجلدية مع زيادة إنتشار الحشرات.

» اقرأ أيضا لمزيد من الإفادة : أفضل أنواع الطيور للتربية المنزلية

الأسباب وراء فشل تربية الطيور في المنزل

هناك ناس تشتكي من فشل تربية العصافير في المنزل وهي عدم وجود أي توافق بين الزوجين مما يتسبب في عدم حدوث التزاوج فيما بينهم وقد يكون السبب وراء ذلك فشل الإضاءة والتي تؤثر سلبيا عليهم أو يكون السبب وراء ذلك عدم نضوج أيا من الطيور.

الإضاءة هي عامل موتر للغاية بالنسبة للعصافير الملونة مما يجعلهم لا يتمكنوا من إستكمال عملية التزاوج كما إن هناك سبب أخر لفشل تربية الطيور في المنزل وهي سوء التغذية التي يتم تقديمها لهم من خلال تقديم أنواع سيئة من الطعام لهم أو تقديم طعام لا يتناسب مع طبيعة العصافير المنزلية.

» اقرأ أيضا لمزيد من الإفادة : مزارع طيور الزينة في مصر

طرق الوقاية من أضرار تربية العصافير في المنزل

  • ضرورة تهوية الغرفة التي يتم وضع الطيور بها بشكل مسمتمر من أجل تجديد الهواء مع طرد آثار الريش مع مخلفات الحشرات مما يجعل المكان يتجدد بهواء جديد خالي من الأتربة.
  • عدم وضع الطيور في نفس غرفة النوم التي ينام بها الشخص لأن من الممكن نظرا للتنفس العميق أثناء النوم والتقلب من جنب إلى أخر مع وجود تلوث يتسبب في حدوث أضرار للقلب.
  • نظافة الغرفة التي تحتوي على الطيور بشكل مستمر وتهويتها جيدا والنظافة من خلال الكنس والمسح والتعقيم دوما.
  • إبعاد الأطفال عن الغرفة التي تحتوي على الطيور ولكن في حال قد أصر الأطفال على الجلوس معهم فمن الممكن السماح لهم بالجلوس ساعة واحدة فقط معهم.
  • عدم وضع العصافير في مكان مرتفع أو ضيق حتى لا تنتشر المخلفات الخاصة بالطيور في الغرفة كلها.
  • وبالتالي لا يجب الجزم بأن تربية الطيور والعصافير في المنزل ضارة بشكل تام في حال لم يتم تطعيم الطيور ولكن حينما تتعرض الطيور إلى التطعيمات اللازمة لهم لا يوجد قلق من ذلك وتمتعوا بتربيتهم.

في النهاية لقد قدمنا لكم كل ما يخص ويتعلق بأضرار تربية العصافير في المنزل ومجموعة من النصائح من أجل تربيتهم بشكل سليم لذلك نرجو أن تكونوا قد أستفدتم من تلك المقالة وسوف ننتظر تعليقاتكم وآرائكم حول هذا الموضوع ، نتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا على فيس بوك

تابعنا على انستجرام

تابعنا على يوتيوب