تربية الدواجن البيضاء في الصيف

تربية الدواجن البيضاء في الصيف ، يواجه الكثير من مربي الدواجن العديد من المشاكل أثناء تربية الدواجن البيضاء في الصيف، نظرا لأن ارتفاع درجة حرارة الجو تتسبب في إصابة الدواجن بالاحتباس الحراري.

ولكي نتجنب حدوثه يجب إتباع الإجراءات العملية التي تؤدي إلى تربية الدواجن بشكل سليم وفعال في الجو الحار، والتعامل مع الدواجن بالشكل الذي يناسب طبيعة المكان الذي تتواجد به.

كما يجب البحث عن حل لكافة المشاكل التي تواجه أصحاب المزارع أو ربات المنزل عند تربية الدواجن البيضاء في الصيف، ويجب اختيار الكتاكيت الجيدة والسليمة، ووضعها في مكان ذو تهوية جيدة ويجب أن يكون واسع المساحة حتى لا تزدحم الدواجن به، ويترتب عليه افتراس الدواجن مع بعضها البعض، وفي “صناع المال“، سوف نتعرف على تربية الدواجن البيضاء في الصيف.

اقرأ أيضًا عن هذا الموضوع الهام: تربية الدجاج البياض في المنزل

تربية الدواجن البيضاء في الصيف

أسباب تربية الدواجن البيضاء في الصيف

تعتبر الدواجن من أفضل أنواع الطيور التي نقوم بتربيتها من أجل الإنتاج، وأكد الكثير من أصحاب المزارع أن تربية الدواجن البيضاء في الصيف تكون من المشاريع المربحة جدا في حالة إذا تم تربيتها ورعايتها بشكل سليم وصحيح، مع إتباع النصائح والتعليمات المقدمة من قبل الأطباء المختصين في هذا المجال، نظرا لأن الدواجن البيضاء من أنواع الطيور الحساسة جدا في تربيتها وخاصة في فصل الصيف.

يعتبر الهدف الأساسي من تربية الدواجن البيضاء في الصيف أو أي فصل أخر هو الحصول على البيض من أجل تناوله وفي هذه الحالة تكون فترة التربية طويلة تصل إلى أربعة أشهر، والحصول أيضا على لحم الدجاج الأبيض وهنا تكون فترة التربية قصيرة ويمكن ذبح الدجاجة البيضاء خلال 45 يوم.

العوامل التي يجب اتخاذها أثناء تربية الدواجن البيضاء في الصيف

هناك بعض العوامل يجب على مربي الدواجن البيضاء اتخاذها أثناء القيام بعملية تربية الدواجن البيضاء في الصيف، وهذه العوامل تتمثل في:

البيئة المناسبة

  • يجب على مربي الدواجن أن يهتم بتهيئة البيئة المناسبة للقيام بعملية تربية الدواجن البيضاء في الصيف، ويجب مراعاة أن يكون مكان تواجد الدواجن بعيدا من بيئة المعيشة.
  • يجب أن تتناسب مساحة مكان تواجد الدواجن مع عدد الكتاكيت الموجودة بها، بمعدل يتراوح من 10 إلى 12 دجاجة بيضاء في المتر الواحد المربع، ومن 4 إلى 7 من الدجاج البياض.
  • يجب أثناء تربية الدواجن البيضاء في الصيف أن يكون مكان تواجد الدواجن سواء عنبر أو مزرعة أو قفص على سطح المنزل أن يبني في مكان يصل إليه تهوية جيدة ويتواجد به نوافذ للتهوية حتى لا تتكاثر الكتاكيت في المكان مما يترتب عليه خسارتهم بسبب سوء التهوية.
  • يجب تحضير التجهيزات اللازمة للقيام بعملية تربية الدواجن ورعايتها، مثل تحضير الفرشة التي نقوم بفرشها تحت الكتاكيت، وهي غالبا تكون من التبن أو من نشارة الخشب، وهي تكون بعمق من 3 إلى 7 سم في الصيف، ومن 10 إلى 15 سم في الشتاء،
  • كما يجب تحضير العلبة المخصصة لوضع العلف بها، وتحضير المشارب أو المقسى التي يوضع بها الماء، ويجب الاهتمام بتحضير الإضاءة المناسبة حتى يكون المكان ملئ بالنور، حيث أن الإضاءة يجب أن تعمل 24 ساعة داخل القفص طوال فترة التربية، وفي حالة إذا كان مكان تواجد الدواجن يدخله الشمس طوال النهار، فيجب عدم تشغيل الإضاءة طوال النهار، حتى لا تشعر الكتاكيت بالحرارة الزائدة.
  • لذلك يجب أثناء تربية الدواجن البيضاء في الصيف أن تكون درجة الحرارة في مكان التربية عند وصول الكتاكيت على 33 درجة مئوية ويتم انخفاضها بالتدريج مع تقدم العمر، وفي المناطق الجافة نقوم برش جدران المكان بالماء مع الحرص على أن يكون بعيدا عن الكتاكيت.

التغذية السليمة

  • المقصود هنا بالتغذية السليمة هو العلف المناسب لعمر الكتاكيت، حيث يجب على مربي الدواجن التأكد من أن العلف الذي يوضع أمام الكتاكيت لتناوله يحتوي العناصر الغذائية التي تمد أجسامهم بالطاقة والبروتين والفيتامينات والأملاح المعدنية.
  • يجب تحصين الكتاكيت وإعطائهم بعض المضادات الحيوية ومحفزات النمو مع مراعاة أن تكون تتناسب مع عمر الكتكوت، لذلك يجب إعطائهم هذا التحصين بأمر من الطبيب المختص من أجل الحفاظ عليهم.
  • يجب الحفاظ على الأدوات المستخدمة في تقديم الغذاء للكتاكيت نظيفة دائما، كما يجب أن تكون عالقة بمستوى يتناسب مع عمر الكتكوت، ويجب العلم بتقديم الطعام في الأيام علي أواني مسطحة.
  • عند تربية الدواجن البيضاء في الصيف يجب الحرص على عدم شعور الدواجن بالجوع أو العطش والعمل على تقديم الأكل لهم بطريقة منتظمة، من أجل الحفاظ على الكتاكيت والاستفادة من البروتين الموجود بالدواجن البيضاء، والكالسيوم والفسفور الموجود في الدجاج البياض.
  • يجب المداومة على توفير الماء للدواجن باستمرار وتقديمه لهم بطريقة منتظمة وخاصة عند تربية الدواجن البيضاء في الصيف، وفي حالة عدم استهلاك الكتاكيت الماء كثيرا يجب العلم بوجود مشكلة فيجب مراعاة أن يكون المكان نظيفا باستمرار.

اختيار الكتكوت الجيد وطريقة التربية السليمة والصحية

  • يجب قبل اختيار الكتكوت التأكد أن مكان شراء الكتاكيت من الأماكن المضمونة والتي تتمتع بسمعتها الجيدة، كما يجب التأكد من أن هذه الأماكن خالية من أي أمراض خطيرة أو معدية، حتى لا تتسبب في أذى الكتاكيت.
  • يجب تطهير المكان الذي سيوضع به الدواجن قبل وضع الكتاكيت به، من أجل القضاء على أي جراثيم أو فيروسات منتشرة به، كما يجب تطهير وتنظيف أدوات الأكل والمشارب، من أجل وقاية الكتكوت وحمايته من الإصابة بأي أمراض.
  • في حالة تربية الدواجن البيضاء في الصيف يجب رش قفص الكتاكيت بالمبيدات الحشرية من أجل التخلص من كافة الحشرات الموجودة به والتي تنقل الأمراض بكل سهولة، ومن أمثلتها البعوض والقراد والقمل، فهي أيضا من الأمراض المعدية والخطيرة.
  • بعد تطهير المكان والتأكد من خلوه من وجود أي جراثيم أو حشرات بداخله، يتم وضع الكتاكيت في هذا المكان مع مراعاة عدم زيارتها بشكل مستمر من قبل الأشخاص، حتى لا يكونوا مصدر للعدوى، ويجب على الشخص الذي يدخل مكان الدواجن أن يرتدي ملابس نظيفة وحذاء معقم بالمطهرات.
  • يجب عند شراء الكتاكيت التأكد من أن هذه الكتاكيت قد تم تلقيحها ضد كل جميع الأمراض الوبائية المنتشرة والتي تسبب العدوى، كما يجب عدم وضع أي طيور أخري مع الكتاكيت في مكان تواجدهم.
  • يجب المداومة على نظافة مكان تواجد الدواجن والحفاظ عليه والعمل على إخراج الروث باستمرار، نظرا لأنه مصدر أساسي للعدوى، كما يجب تغيير الأكل والماء بشكل منتظم والمداومة على نظافة الأواني.
  • يجب ملاحظة الحالة الصحية للدواجن باستمرار وبشكل منتظم، وفي حالة ملاحظة أي تغير يجب على الفور إخبار تبليغ الطبيب البيطري المختص وإعطائه العلاج المناسب للكتاكيت.
  • في حالة ظهور مرض على أي من الكتاكيت يجب التخلص من هذه الكتاكيت المريضة أو معالجتها بشكل سريع، من أجل حماية باقي الكتاكيت السليمة والتخلص من أي مصادر العدوى.

غذاء الدواجن البيضاء خلال 45 يوم من ولادتهم

  • في أول 15 يوم يكون غذائهم هو العلف الناعم.
  • في ثاني 15 يوم نبدأ بتغيير العلف الناعم إلى العلف المتوسط.
  • في أخر 15 يوم نقوم بتقديم العلف الخشن أو المحبب للدواجن البيضاء بدلا من العلف المتوسط.

ويمكنك ذبح الدواجن بعد 45 يوم، وإذا أردت تركهم لمدة أطول يمكنك تقديم العلف الخشن لهم طوال فترة التربية التي تريدها ولكن يجب أن لا تزيد عن 4 أشهر مع مراعاة عدم تغيير نوع العلف المستخدم.

العوامل الدالة على صحة الدواجن

هناك العديد من العوامل التي تدل على أن صحة الدواجن سليمة وأجسامهم تنمو بشكل طبيعي، وأنهم غير عرضة لأي من الأمراض الخطيرة والمعدية التي تظهر أثناء تربية الدواجن البيضاء في الصيف، ومن هذه العوامل:

  • ملاحظة الحيوية والنشاط على الدواجن وممارستهم حياتهم بشكل طبيعي دون خمول أو كسل.
  • إقبال الدواجن على الأكل والشرب بشكل جيد.
  • ملاحظة عدم تورم وجه الدواجن والعيون تكون مفتوحة.
  • التأكد من خلو العرف والداليتين من أي آفات أو قشور تتواجد بهم، مع ملاحظة أن لونهما يكون احمر فاتح وحجمهما يكون طبيعي.
  • ملاحظة نظافة الريش الخاص بالدواجن وأن يكون مرتبا، كما أن الأجنحة تكون مضمومة للجسم.
  • عدم وجود أي إفرازات ناتجة من العين أو الأنف.
  • عدم إصابة الدواجن بمرض الإسهال الشديد.
  • ملاحظة استقامة الأرجل الخاصة بالدواجن وخلوها من القشور وانتظام حركتهم.

العوامل الدالة على مرض الدواجن

  • ملاحظة خمول وكسل الدواجن باستمرار.
  • نفش ريش الدواجن، وقلة استهلاكهم للأكل والشرب.
  • خروج إفرازات مخاطية من انف وعيون الدواجن.
  • ملاحظة احتقان في عرف الدواجن.
  • صعوبة التنفس و التواء الرقبة.
  • حدوث شلل في أجنحة الدواجن وأرجلها.
  • قلة إنتاج البيض.
  • الإصابة بالإسهال لونه أخضر فاتح.

أسباب إصابة الدواجن البيضاء بالأمراض في فصل الصيف

  • إصابة الدواجن البيضاء ببعض الأمراض الخطيرة والمعدية مثل الإصابة بالفيروسات أو البكتيريا أو الطفيليات، ونستطيع التغلب على هذه الأمراض من خلال استخدام المضادات الحيوية أو اللقاحات.
  • ضعف وفقدان في أوزان الدواجن، نظرا لعدم الاهتمام بتربية الدواجن التربية السليمة، وسوء المعاملة مع الدواجن والإهمال في رعايتها.
  • وضع الدواجن في بيئة غير مناسبة ومكان سيئ التهوية تجعلهم عرضة للكثير من الأمراض.
  • استخدام أنواع أعلاف غير جيدة وغير غنية بالقيمة الغذائية التي تحتاجها الدواجن من أجل نموها بشكل سليم وصحي، ويفضل استخدام نوع علف محدد طوال فترة تربية الدواجن وحتى الانتهاء من تربيتها.
  • يوجد هناك أنواع من الدواجن البيضاء لا تنمو وتقف عند نمو معين لا تكبر عنه.

نُرشح لكم هذا الموضوع أيضًا: مشروع تربية الدواجن البيضاء من أكثر المشاريع نجاحاً وربحاً

تربية الدواجن البيضاء في الصيف

بعض أنواع أمراض الدواجن البيضاء

أمراض الفيروسات

وهذا النوع من الأمراض لا يوجد له علاج محدد ومن أمثلتها:

  • مرض نيوكاسل
  • مرض جدري الطيور
  • مرض التهاب الجراب المعدي
  • مرض أنفلونزا الطيور
  • مرض ماريك
  • مرض التهاب الكبد في الدجاج
  • مرض الإسهال
  • مرض فقر الدم

أمراض البكتيريا

ومن أمثلتها:

  • مرض التيفود
  • مرض الكوليرا
  • مرض السل
  • مرض التسمم الدموي

كيفية وقاية الدواجن البيضاء من الإصابة بالأمراض

  • يجب عند تربية الدواجن البيضاء في الصيف القيام بتنظيف أماكن تواجد الدواجن باستمرار وتطهيرها جيدا، والاهتمام بتعقيم كافة الأدوات المستخدمة في الأكل والشرب.
  • وضع الدواجن البيضاء في مكان جيد التهوية وبه العديد من النوافذ.
  • الاهتمام برعاية الدواجن البيضاء وعدم تأخير الأكل والشرب عليهم.
  • العمل على إعطاء الدواجن البيضاء المضادات الحيوية والتحصين اللازم فور ولادتها، لعدم إصابتها بأي فيروس أو عدوى بكتيرية ثانوية.
  • في حالة وجود دواجن بيضاء مريضة أو مصابة بأي فيروس، يجب معالجتها بشكل سريع حتى لا تعدي باقي الدواجن السليمة.

وفي ختام الموضوع نستنتج مما سبق أن أثناء تربية الدواجن البيضاء في الصيف أو في الشتاء يجب علينا اتخاذ الإجراءات اللازمة في كل فصل وإتباع التعليمات المقدمة من الأطباء البيطريين المتخصصين في هذا المجال، من أجل الحفاظ على الدواجن طوال فترة التربية ورعايتهم بالشكل المطلوب وعدم إصابتهم بأي ضرر.

قد يعجبك أيضًا