ملخص ومراجعة كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية لـ ستيفن كوفي

كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية من أهم الكتب التي صدرت في مجال التنمية البشرية، وقد قام بتأليفه الدكتور ” ستيفن كوفي “ الذي يعمل كخبير في مجال التنمية البشرية، وقد حقق الكتاب مبيعات وصلت إلى خمسة عشر مليون نسخة بالولايات المتحدة الأمريكية بمفردها، وقد تضاعفت هذه النسبة في دول العالم كله، وهو يحتل قائمة الكتب الأكثر قراءة ومبيعاً.

وفكرة الكتاب تدور حول تغيير الحياة وتحقيق الأهداف وكيف ينمي الإنسان شخصيته وعاداته، ومن خلال هذا المقال المُقدم من موقع صناع المال سوف نقدم لكم ملخص للكتاب ومن هو مؤلفه، فتابعوا معنا هذا المقال.

:: لمحة سريعة عن مؤلف كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية ::

كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية

وُلد دكتور ” ستيفن كوفي “ في عام ألف وتسعمائة إثنين وثلاثون، وتوفي في ألفين وإثنا عشر، ولديه تسعة من الأبناء وله تسعة وأربعين حفيداً، وقد حصل ستيفن على البكالوريوس في العلوم الخاصة بإدارة الأعمال في الولايات المتحدة، أما الماجستير فقد حصل عليه من جامعة هارفرد.

وكانت رسالة الدكتوراه في العلوم الدينية وكانت من جامعة برجهام يانج، وهو المدير التنفيذي لمؤسسة فرانكلين كوفي، وعشق ستيفن الكتابة وهو صغير وكان يعتاد على كتابة يومياته إلى أن بدأ في تأليف كتب خاصة به، أهمها هو كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية ومن الكتب الأخرى له كتاب الأولى أولاً وأيضاً القيادة المرتكزة على المبادئ.

ثم جاء كتابه الأخير الذي صدر في عام ألفان وأربعة وكان يحمل اسم ” العادة الثامنة “ وقد قام ستيفن بإنشاء المركز العالمي الذي أطلق عليه اسم ” كوفي للقيادة “ وهو متخصص في علوم التنمية البشرية وتقديم الخدمات في المجال الإستشاري وتدريب المؤسسات على النجاح وكذلك تدريب الأفراد على بلوغ أهدافهم.

وقد قام بدمج هذا المركز مع مؤسسة كبيرة أخرى ليصبح اسم المركز هو ” فرانكلين كوفي “ وآخر ما قام به دكتور ستيفن هو إطلاق موقع إلكتروني على شبكة الإنترنت يقدم الدورات التدريبية في مجال التنمية الذكية، وقد توفي دكتور ستيفن عن عُمر تسعة وسبعون عاماً على إثر حادث دراجة.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : أهم عوامل الثقة بالنفس وقوة الشخصية

:: ملخص كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية ::

كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية

تقوم الفكرة الأساسية للكتاب على تعليم الإنسان أن يكتسب العادات ويتعلمها لكي يصبح فرد ناجح ويستطيع تحقيق أهدافه بمنتهى السهولة، وقد أوضح دكتور ستيفن أن هذا الكتاب لن يقوم بسرد خطوات يجب على الإنسان فعلها.

ولكنه سوف يجعل الفرد يكتسب عادة لأن العادة هى التي تترسخ أكثر في شخصية الإنسان مع مرور الوقت وتظهر على تصرفاته وعلى تفكيره، مما يجعله إنسان ناجح، وقد سلط الدكتور ستيفن الضوء على نقطة في منتهى الأهمية، وهى إجابته على سؤال قد طرحه من قبله الكثير من الباحثين.

وهو ” كيف يحقق الإنسان مزيد من النجاح في حياته الإجتماعية والعملية ؟ “، وقد قدم لنا الكاتب إجابة نموذجية من خلال دراسة قام بها على مجموعة شخصيات متميزة وفعالة على مستوى كل الأزمنة، ومن خلال هذه الدراسة إستنتج أن هناك سبعة عادات تجمع بين كل هذه الشخصيات.

وهذه العادات هى التي جعلتهم أكثر فعالية بين بني جنسهم، وقد أوضح دكتور ستيفن أن العادات السبع تتطور وتنمو لدى كل شخصية، فتأخذ العديد من المراحل، وقد لخصها فيما يلي :

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : كتاب فن التعامل مع الناس والنصائح العشرة لديل كارنيجي

  • مرحلة الإعتماد : وفيها يقول الإنسان لنفسه هناك من سوف يتولى أمري.
  • مرحلة الإستقلال : وفيها يقول الإنسان لنفسه أنا من سيتولى مسئولية إختياري.
  • مرحلة إعتماد متبادل : وفيها تسود فكرة العمل الجماعي ومساعدة كل إنسان للأخر.

ثم يأخذنا الكتاب بعد ذلك إلى فكرته الأساسية وهى العادات السبع التي من الممكن أن تحول إنسان فاشل إلى إنسان ناجح وله بصمة في مجتمعه، وهم كالتالي :

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : الذكاء العاطفي – فن إدارة العلاقات مع الاخرين

:: العادة الأولى : كن مبادر وسبّاق ::

وفي هذه النقطة يرفض دكتور ستيفن أن يكون الإنسان مجرد رد فعل وليس فاعل للأشياء والأحداث، فالإنسان عادتاً تتحكم فيه الأشياء ولا يتحكم بها وكذلك الأحداث.

لذلك وجد دكتور ستيفن أن عظماء العالم لديهم تصميم وقدرة إختيار وكذلك القوة في رد الفعل تجاه الظروف وأي تغيير حولهم، لذلك يجب أن يكون الإنسان هو المتحكم في زمام أموره، وأن يستطيع أن يتحكم في ظروفه بكل الطرق بحيث تكون في صالحه.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : كيف اعرف شخصيتي ومميزاتي – ملف شامل

:: العادة الثانية : القيادة الشخصية ::

كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية

عندما تبدأ في وضع هدف لك لابد أن تضع مع هذا الهدف نهايته، فأنت عندما تحلم بأن تكون رسام لابد أن تضع لنفسك نهاية هذا الحلم، فهذا سيجعلك تبدأ نشاط وتبدأ في أخذ كل الأسباب التي تجعلك هذا الفنان الرائع، وعندما تضع لنفسك نهاية لحلمك سوف تكون مسئولاً عن تحقيقه قبل إنتهاء مدته، وهذا ما سوف يجعلك أكثر إنتاجاً ونجاحاً.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : كيفية البحث عن السعادة وطريقة إيجادها

:: العادة الثالثة : الإدارة الشخصية ::

يعتبر الدكتور ستيفن كوفي أن إدارة الشخصية أهم إدارة يمكن للإنسان أن يقوم بها في كل حياته، ويقول أن النجاح متوقف على إتقان فن هذه الإدارة، ويضيف أن في حياة كل منا أشياء نشغل بها أوقاتنا، منها المهم ومنها الغير مهم، منها العاجل ومنها الذي يمكن تأجيله.

لذلك عندما تدير وقتك وتضع كل شيء في مكانه الصحيح وتضع الأشياء الغير مهمة التي يمكنها الإنتظار في مكانها الطبيعي سوف يجعلك هذا تنجز أكثر في حياتك وسيجعل هذه الحياة فعالة، وهذا ما سوف يحقق لك التوازن حتى تصبح إنسان ناجح.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : الخريطة الذهنية وأهميتها للانسان في مساعدته على النجاح

:: العادة الرابعة : قيادة العلاقات الشخصية ::

إعتبر دكتور ستيفن هذه العادة من الضروريات لنجاح أي إنسان، فلا يستطيع أي فرد أن يحقق ويصل إلى النجاح بدون وجود العلاقات القوية مع الآخرين، سواء في العمل أو على المستوى العائلي، ويرى دكتور ستيفن أن لنجاح أي علاقة لابد وأن يكون هناك نجاح للطرفين.

فعندما يكون الإنسان في علاقة مع أحد سواء في العمل أو على المستوى الشخصي لابد وأن يتحقق نجاح لهذه العلاقة على مستوى الطرفين وليس طرف واحد، وعلى كل إنسان يسعى لأن ينجح في حياته الشخصية أو العملية أن لا يكتفي بنجاحه الشخصي في هذه العلاقة.

ولكن لابد وأن يحقق النجاح للطرف الأخر، ومن هذه النقطة ينطلق الإنسان نحو مرحلة نجاح في حياته، فالتقدم لن يكون له معنى إلا إن كان تقدم جماعي، فلا غالب ولا مغلوب، ويستبعد دكتور ستيفن نهائياً سياسة أنا ربحت إذاً لا يهم غيري من الخاسرين.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : كيف تكسب الاصدقاء بدون مجهود وتصبح شخص محبوب

:: العادة الخامسة : عادة دكتور ستيفن في التواصل ::

كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية

هذه العادة هى العادة الشخصية لدكتور ستيفن والتي أكد على أنها فعالة وتجعل هناك نجاح في أي علاقة سواء على المستوى العملي أو الشخصي، فيشير الدكتور كوفي لكي يشرح هذه العادة إلى ضرب مثال بالطبيب، فعندما يذهب الإنسان إلى الطبيب لأنه يعاني من شيئاً ما، يقوم الطبيب أولاً بالإستماع إلى المريض لكي يقوم بتشخيص الحالة.

ثم يقوم بعد ذلك بوصف علاج، والطبيب رغم أنه يعلم أكثر إلا أنه يستمع إلى المريض إستماعاً جيداً جداً، وأنت هو الطبيب والطرف الأخر هو المريض، فإذا كنت تريد أن تنجح علاقتك إستمع إلى الطرف الأخر أكثر مما تتكلم، ولابد أن تضع أمام عينيك ان نجاحك الشخصي في علاقاتك الأسرية هو أول سلم النجاح في الحياة العملية.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : استراتيجية العصف الذهني لتكوين خطة عمل ابداعية

:: العادة السادسة : التعاون الخلّاق ::

في هذه العادة يتحدث دكتور ستيفن ويشير إلى نقطة هامة جداً، وهى ضرورة أن يتعاون الإنسان مع غيره، ويضرب لنا مثال أن كلما كان شكل أي شيء كبير الحجم كلما إكتشفنا أنه متكون من أجزاء كثيرة، وهذا بالضبط ما يريد دكتور ستيفن أن ننتبه إليه، وهو أن بتعاونك مع غيرك من الأفراد سوف يكون الشكل النهائي لهذا التعاون كيان كبير.

فابحث في من حولك عن مميزات ومهارات ومواهب، وقم بالتعامل مع هذه المهارات وادمجهم معاً، وسوف يتحقق لك شيء لم تكن تحلم به أبداً، هذا بالإضافة إلى المهارات الخاصة بك والمميزات، وهذا ينطبق على الأسرة والعمل.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : كيف تنظم وقتك بمنتهى السهولة لتحقيق أهدافك

:: العادة السابعة : التجديد المستمر للذات ::

تأتي خاتمة الكتاب الشيق بالعادة السابعة والأخيرة وهى التجديد المستمر للذات، والتي يجب أن تكون أمام عين كل فرد حتى يضمن إستمرار نجاحه، وحتى يستطيع بلوغ أهدافه بمنتهى السهولة، ويذكر الكاتب في أول الفصل الأخير أن على كل إنسان تطبيق كل ما سبق من عادات مع بعضها البعض، وألا يختار عادة واحدة فقط ويترك الباقي.

أما بالنسبة للعادة الأخيرة فقد أكد الدكتور ستيفن أن على كل فرد أن يقوم بتحسين ذاته باستمرار، وقد ضرب مثالاً بسيطاً، وهو إن قام الإنسان بتعلم لغة جديدة ثم أهملها لمدة طويلة أو متوسطة، فأنه سيفقد كل ما تعلم وسيفقد المستوى الذي وصل إليه.

هكذا حياتك إن لم تقم بتجديدها والتركيز على الإيجابي منها والتخلص من السلبي فيها سوف تكون أنت هذا الشخص الذي ينسى كل جديد، لذلك عليك تعلم لغة أو مهارة أو حتى حرفة أو حتى نوع جديد من الطعام، المهم أن تغذي روحك بمعرفة جديدة.

لأن الروح لها غذاء وغذائها هو المعرفة، والمعرفة لا تقتصر على مجال معين بل هى ممتدة إلى كل المجالات، ولا تنسى أن صلتك الدائمة بربك هى أصل كل المعرفة.

〉 نرشح لك أيضاً هذا الموضوع الهام : كتاب كيف تبيع أي شئ لأي إنسان رحلة صعود من الفشل إلى النجاح

قدمنا لكم ملخص كتاب العادات السبع للناس الأكثر فعالية والتي جمعها دكتور ستيفن كوفي من أكثر الشخصيات التي أثرت في مجتمعاتهم، حيث أن الكتاب في كل أجزائه حاول أن يرسخ بداخلنا فكرة أن نجعل العادات السبع عادة وليس خطوة يجب إتباعها.

لأن العادة أكثر فاعلية من الخطوات التي نتبعها، كما أشار الكتاب إلى ضرورة تحديد الهدف وترتيب الأولوية في الحياة، كما شدد على أهمية التواصل الصحيح مع من يحيط بنا من أفراد.

نرجو أن نكون قد قدمنا المعلومة كاملة ونتمنى أن تقوموا بنشر المقال على وسائل التواصل الإجتماعي حتى يستفيد الجميع بكل ما ورد في هذا الكتاب من عادات فعالة.

قد يعجبك أيضًا