بوب بروكتور وملخص كتاب ولدت غنياً

بوب بروكتور صاحب كتاب ولدت غنياً الذي يعد من أنجح الكتب التي تم تأليفها في مجال التنمية البشرية، فهو يستعرض الكثير من قواعد النجاح التي هدفها تأكيد معنى أن كل إنسان وُلد غنياً، وقد قام بوب بروكتور بتأليف هذا الكتاب ليعبر تلك الفجوة الموجودة داخل كل إنسان والتي تعبر عن مكانه الحالي وما يريد أن يصل إليه.

فقام بتأليف الكتاب على شكل خطوات وفصول تساعد القارئ على إكتمال الصورة الكاملة للثراء لكي يتم تطبيقها في الحياة الفعلية، وفي هذا المقال سوف نعبُر معاً مع المؤلف هذه الخطوات حتى تكتمل الصورة كاملة أمامك عزيزي القارئ لعلك تجدك فيها الشكل الذي يرضيك في حياتك ويحقق لك النجاح والثراء.

:: من هو بوب بروكتور ::

بوب بروكتور

بوب بروكتور هو فيلسوف ومدرب شخصي ومتخصص في علم ما وراء الطبيعة والتسويق وقد إستطاع أن يؤلف العديد والعديد من الكتب في مجال التنمية البشرية لعل أهما هو كتاب ” ولدت غنياً ” وقد ألقى أكثر من مائة وخمسون محاضرة في أنحاء العالم كله ويعد من الشخصيات البارزة في هذا المجال.

:: ملخص كتاب بوب بروكتور ولدت غنياً ::

بوب بروكتور

يأتي الكتاب في البداية بمفهوم الحياة من وجهة نظر المؤلف فيشبهها بلعبة المكعبات الشهيرة المعروفة لدى الجميع، ولكن ليس كل إنسان يستطيع أن يجمع تلك المكعبات معاً لتبدو بشكل صحيح وهذا ما يصل إليه الشخص الناجح، أما الشخص المحبط فتجده دائماً يفقد قطعة من المكعبات فتبدو حياته ناقصة ولا تعبر عن شئ.

وإستطاع بوب بروكتور في نهاية الكتاب أن يثبت أن كل إنسان منا يولد غني وهذا هو الشكل الكامل للمكعبات، أما الفقر فإنه شكل للمكعبات ولكن تنقصه قطعة واحدة فقط حتى تكتمل، وقد قام بوب بروكتور بتأليف الكتاب من خلال محاضراته الخاصة بالتنمية البشرية والتي ساهمت في نجاح مئات الأشخاص من الذين حضروا محاضراته ووضعوها أمام أعينهم حتى تكون لهم شعلة تضئ لهم طريقهم.

:: جاء الكتاب خالي من أي إحصائيات أو بيانات علمية ولكن إمتلأ بالدراسات الشاملة التي أكدت أن كل أفكاره تفيد العقل البشري فعلاً بل يمكن تحقيقها على أرض الواقع، وقد جاء الإسلوب سهل وسلس يداعب التفكير العقلي فيعمل على إقناعه بسهولة من خلال عرض لتجارب حقيقية وصلت من اللاشئ إلى أعلى كل شئ.

وقد عرض الكتاب قصة تعد من أجمل القصص التي يمكن أن تؤثر بشكل إيجابي في من يقرأها، وكانت القصة لمجموعة من الرجال وهم من أثرياء العالم، فأحدهم يشغل منصب كبير في شركة للصلب والآخر للغاز والآخر للقمح والرابع في البورصة والخامس يشغل منصب حساس في دولته أما السادس فيعمل كأكبر سمسار في اكبر بورصة عالمية والسابع يعمل كمحتكر لسلعة ما في العالم أما الأخير فيعمل كرئيس بنك.

بوب بروكتور

وقد قرر الكاتب بوب بروكتور أن يتتبع مسيرتهم بعد مرور عدة سنوات وأين أصبحوا بعد كل تلك السنوات فوجد الأول يعيش مديون والثاني أصيب بالزهايمر والثالث توفي وهو مفلس أما الرابع فتم سجنه والخامس مات في منزله ولا يملك أي شئ والسادس مات منتحراً وكذلك السابع والثامن.

وقد أوضح بوب أن السبب وراء فشل كل هؤلاء رغم ما وصلوا إليه هو أنهم تعلموا فن جني الأموال ولكن جهلوا تماماً كيف يحتفظون بها.

القانون الأول لتصبح ثريا من كتاب ولدت غنيا ل بوب بروكتور

إذاً القانون الأول لكي تصبح غنياً هو أن تتعلم كيف تحتفظ بمالك وتعيش غني في نفس الوقت، وقد وضع بوب قاعدة هامة جداً وهى أنك لابد أن تنظر إلى المال على أنه خادمك وليس سيدك فهذه المعادلة صعبة جداً لأن معظم الناس عندما يكتسبون المال يجعلونه سيد حياتهم.

القانون الثاني لتصبح ثريا من كتاب ولدت غنيا ل بوب بروكتور

والقانون الثاني الذي إستخلصه بوب من تجربة هؤلاء الأشخاص هو أنك لابد أن تجعل حب الناس لك في المقام الأول ثم حب المال وقد إستند على ذلك أن معظم الأشخاص الذين تم ذكرهم قد قتلوا أنفسهم بالإنتحار وذلك لأنهم أحبوا المال ونسوا الناس فلقوا حتفهم في وحدة وليس بجانبهم أحد.

القانون الثالث لتصبح ثريا من كتاب ولدت غنيا ل بوب بروكتور

والقانون الثالث هو أن كثير من الأفراد ينتظر المال عن طريق الحظ لكن هذا خطأ فادح، لأن إكتساب الثروة يأتي دائماً نتيجة عمل وليس نتيجة صدفة فما يأتي بالصدفة يذهب سريعاً ولكن إن تم بذل جهد في إكتسابه سوف توجد له قيمة، وإستشهد بذلك على مثال من الأفراد السابق ذكرهم والذي قد أفلس لعدم بذله أي جهد لإكتساب المال.

القانون الرابع لتصبح ثريا من كتاب ولدت غنيا ل بوب بروكتور

أما القانون الرابع هو أن قيمة المال تتحدد على أساس دورته ومقدرته على أن يأتي بمال أكثر منه، فإذا كنت تعمل وتحقق أرباح من عملك ثم أخذت جزء من هذا الربح لكي تستثمره أصبحت هنا قيمة المال ولكن إن أخذت جزء لكي تنفقه في شئ فارغ غير هام فإنه سيفقد قيمته بالفعل وستفقده أيضاً.

وقد ضرب بوب مثالاً على ذلك بأنه كان يملك علبة مصنوعة من الفضة غالية الثمن وكان يضعها في مكتبته ورغم إرتفاع سعرها إلا أنها فقدت قيمتها مع مرور الوقت، ولكن بعد فترة من الزمن قرر المؤلف أن يضع فيها كل ما يملك من عملات معدنية فأكتسبت العلبة قيمة جديدة رغم أن ما يوجد فيها من عملات لا يساوي سعرها.

ثم بعد ذلك عرض المؤلف قصة جاره العجوز الذي كان يعيش في نفس الحي وكان يراه بوب كل يوم وهو يحمل القمامة فأصبحوا أصدقاء رغم أن هناك فارق في العمر كبير، وبعد فترة من الوقت توفى هذا الرجل ولم يكن يملك أي أقارب له فدخلت الشرطة البيت ووجدت به الكثير من الأثاث الثمين والمقتنيات النادرة وعثرت أيضاً على ثروة من الأموال تقدر بحوالي ربع مليون دولار.

:: وقد إستخلص بوب من هذه القصة القانون الخامس وهو أنك لابد أن تتدرب على أنك ثري وذلك بأن تحيا حياة الثراء على قدر ما تملك من أموال وهذا ليس معناه أن تقوم بالتبذير في أشياء غير نافعة بل المقصود هو أن تقوم بوضع جزء من مالك في إستثمار مضمون لكي يجلب لك مال وتخصص جزء آخر حتى تعيش مثل الأغنياء.

وهذا يتطلب منك التدريب وأفضل طريقة لتدريب ذاتك على الشعور بأنك ثري هى أن تتخيل نفسك تملك بالفعل ثروة كبيرة، فذلك سوف يدرب عقلك الباطن على التعامل معك كثري وشخص متميز في المجتمع وتعد هذه الحيلة من أذكى الحيل النفسية التي نجحت في أن يتدرب صاحبها على الشعور بأنه غني.

وعليك أيضاً أن لا تقلق أبداً من أنك لا تملك مال كافي في الفترة الحالية فأمامك من العمر فترات كبيرة طالما تستطيع أن تتنفس فالفرص أمامك ولكنك لا تراها، وهكذا يستعرض بوب بروكتور أهم القواعد والقوانين التي تثبت لمن يقرأ الكتاب أنه بالفعل غني وعليه أن يتصرف كذلك ويتنقل بين القصص الهامة والمؤثرة التي تثبت نظريته التي قام عليها الكتاب كله.

ليثبت للقارئ في النهاية أن مصباح علاء الدين الذي يوجد في الأساطير القديمة كل إنسان يملكه بداخله ولكن ليس كل إنسان يستطيع أن يمسح المصباح من الغبار ليحقق له كل ما يتمنى.

:: قدمنا لك عزيزي القارئ أهم ما جاء في كتاب ولدت غنياً للمؤلف بوب بروكتور فإذا وجدت أن الموضوع يستحق النشر فقم بنشره لعله يكون حافز قوي لغيرك من الأشخاص الذين يبحثون عن الخطوة التي يبدأون طرق نجاحهم من عندها ::

قد يعجبك أيضًا