6 أشياء إذا فعلتها لن يحقق لك مشروعك الثراء

6 أشياء إذا فعلتها لن يحقق لك مشروعك الثراء ، تحقيق الثراء ليس بالأمر السهل وقد أكد خبراء الإقتصاد على أن هناك الكثير من الأسباب والعوامل التي تجعل عدد كبير من أصحاب المشاريع يخفقون في أن يحققوا الثراء المادي ونجاح مشروعهم القائم

ومن أهم الأخطاء التي يقع فيها أصحاب المشاريع أنهم يفتقرون إلى المهارات اللازمة لإدارة مشاريعهم.

ويضعون أحلام واهية لا تستند إلى قاعدة ثابتة من الدراسة والخطط الواضحة المحددة الوقت لتنفيذها

فعالم النجاح يحتاج دائماً توفير كل الظروف والمواهب الخاصة والإرادة الكبيرة لتحقيقه

فعلى كل صاحب مشروع يحمل فكرة من الممكن أن تكون ثمرة ناجحة يستطيع من خلالها جني المال وبناء المستقبل وتحقيق الثراء.

وأن يوفر كل ما لديه من طاقة وجهد للوصول إلى ما يبتغيه من نجاح ومال

لكن إذا نظرنا إلى الواقع نجد أن هناك عدد كبير من المشاريع رغم فكرتها المتميزة إلا إنها فشلت فشل ذريع

على الرغم من أنه إذا تم بذل القليل من الجهد وعدم الوقوع في الأخطاء الشائعة التي من شأنها أن تؤدي إلى عدم تحقيق الثراء والنجاح للمشروع.

 

فربما كان النجاح هو النتيجة لتلك الأفكار الثمينة وفي هذا المقال سوف نتعرف معاً على الأخطاء الشائعة التي يقع فيها صاحب أي مشروع

ومن ثم يتحول الحلم إلى فشل والنجاح إلى إحباط، وعلى كل من يرغب في أن يصل بمشروعه إلى بر الأمان وتحقيق الثروة والنجاح أن يبتعد عن تلك النقاط التي سوف نذكرها لاحقاً.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: أفضل 9 خطوات والأكثر فاعلية في تحقيق النجاح والثراء (طرق مجربة)

أكثر الأخطاء التي تمنع مشروعك من تحقيق الثراء

من الأخطاء التي تمنع مشروعك من تحقيق الثراء ما يلي:

  • الخطأ الأول – الفكرة المميزة لا تكفي

الثقة الزائدة عن الحد بالإعجاب بفكرة المشروع قد تؤدي إلى فشله، فعندما يتمسك صاحب المشروع بفكرته دون وضع مبدأ المرونة في تعديل وتغيير تلك الفكرة

فهذا يعني أن المشروع على المحك، فقد تتبدل الظروف والأوضاع الإقتصادية والإجتماعية لذا فيتحتم تغيير جذري لفكرة المشروع.

ولا ننكر أن أهم ركيزة في أي مشروع هى فكرته المميزة والتي تميزه عن غيره من المشاريع الأخرى

فقد ذكرت الإحصائيات أن هناك أكثر من خمسة وثمانون في المائة من المشروعات تشبه بعضها البعض والأمر الغريب في ذلك أن كلها ناجحة
والسبب في النجاح ليس التشابة بينهم ولكن أن لكل مشروع ما يميزه.

أي أن أصحاب تلك المشروعات فكروا في نفس الفكرة في الوقت ذاته لكن كل واحد منهم عندما وجد أن هناك ما يشبه نشاطه
قد وضع إستراتيجية جديدة لكي يتميز في مشروعه، وأيضاً وضع لها الوقت المحدد للإنطلاق بها.

  • الخطأ الثاني – البعد عن الخيال في تحقيق الثراء

أغلب من يحلمون بالثراء تجدهم يقرأون عن شخصيات قد حققوا الثراء والنجاح
ويطلقون العنان لخيالهم أن بإستطاعتهم الوصول لتلك المكانة بنفس السرعة وبلوغ نفس الثروة

وهنا يكون الخطأ الكبير فكل تلك القصص الناجحة ورائها قصص كفاح أكبر ومعاناه أكثر هي الطريق الخلفي لتحقيق الثروة.

اقرأ أيضًا لزيادة فرصتك في الثراء

لكن أغلب العامة يتركون هذا الطريق وينظرون فقط إلى ما وصل إليه صاحب المشروع من ثراء ونجاح

فعلى أي صاحب مشروع البعد عن الخيال ووضع مبدأ أن هناك عوائق وعقبات سوف تنتظره وعليه أن يتخطاها حتى يصل إلى قائمة الأغنياء.

» نرشح لك قراءة: صناعة الصابون الصلب مشروع يحقق الثراء لصاحبه

  • الخطأ الثالث – عدم وضع نفقات المشروع من الأولويات

يتناسى الكثير من المبتدئين في مشاريعهم الإلتزامات المادية التي يجب وضعها في الإعتبار عند البدء في المشروع

فكل ما ينظرون إليه هو الأرباح التي سوف يقومون بجنيها بعد إقامة المشروع وهذا خطأ كبير
فقد أكد علماء الأقتصاد أن أسباب نجاح أي مشروع هو وضع الإلتزامات أولاً.

والتي تشمل أجور العاملين والتأمين ودفع الفواتير وشراء البضائع أو شراء المواد التي يحتاج إليها أي مشروع

ثم بعد ذلك تأتي في آخر القائمة الأرباح، وقد سجلت الإحصائيات أن هناك أكثر من ستون في المائة من المشروعات فشلت
بسبب عدم قيام أصحابها بوضع الأولويات في الترتيب الصحيح

بل كانت الأولوية الوحيدة هى المكسب دون النظر إلى ما يجب القيام به من إلتزامات تجاه المشروع في بدايته.

  • الخطأ الرابع – عدم وضع خطة بديلة

وهي من الأخطاء التي قد تقتل بذرة أي مشروع قد يصل إلى القمة في وقت ما
وهي عدم وضع خطة بديلة في حالة وجود تغيرات غير متوقعة في سوق العمل

فقد يدخل نفس المجال عدد من المنافسين الجدد
ومن ثم يتعين على صاحب المشروع تغيير خطته إلى الخطة البديلة لكي يواكب هذه المنافسة الجديدة.

أو قد تتغير معايير المجتمع بين يوم وليلة، لكن مع وجود خطة بديلة
سوف يضمن صاحب المشروع إستمرار مشروعه رغم أي تغيرات قد تحدث في أي وقت.

» لمزيد من المعلومات اقرأ: 8 أفكار ستساعدك على تحقيق حلم الثراء

  • الخطأ الخامس – عدم القدرة على الحفاظ على الأموال

هذه النقطة نخاطب بها من وصل بالفعل إلى حلم الثراء وهى من النقاط الهامة جداً، فالوصول إلى القمة أسهل من الحفاظ عليها

بمعنى أنه قد يقوم فرد بعمل مشروع به كل مقومات النجاح فينجح المشروع ويحقق نجاحاً وثراءاً لصاحبه
ولكن هل صاحب هذا المشروع يتمتع بفن إدارة ثروته! نعم فإدارة الثروة لها فن.

فقد تكون صاحب مليارات ولكن في لحظة تقوم بإتخاذ قرار يجعلك تفقد ما وصلت إليه في ثانية فتعود إلى بداية الطريق

لذا على كل صاحب ثروة أو حتى من يبدأ في مشروعه الجديد أن يتعلم فن إدارة تلك الثروة حتى يحتفظ بها.

  • الخطأ السادس – تكوين الثروة من مصدر واحد

يؤكد علماء الإقتصاد أن جميع أثرياء العالم قد جمعوا المليون الأول من مصدر واحد ثم باقي الملايين حققوها من مصادر متعددة

فكل رجل أعمال قام بعمل مكسب مالي قد قام بوضع بعض منه في مشاريع أخرى متنوعة حتى يكون له عدة مصادر للأموال متنوعة

وبحسبة بسيطة يكون دخل هؤلاء الأثرياء بتلك الفكرة ملايين الدولارات شهرياً.